مسلحون يقتلون 62 شخصا في نيجيريا

مسلحون يقتلون 62 شخصا  في نيجيريا

يولا- قال شهود، الإثنين، إن مهاجمين مزودين بأسلحة ومتفجرات قتلوا 62 شخصا على الأقل في هجومين في شمال شرق نيجيريا حيث تقاوم جماعة بوكو حرام الإسلامية حملة للجيش.

وأضاف الشهود أن المهاجمين قتلوا 22 شخصا عندما فجروا القنابل وأطلقوا النار أثناء قداس في الكنيسة الكاثوليكية في قرية واجا تشاكاوا بولاية اداماوا،الأحد، ثم أحرقوا المنازل وأخذوا عددا من الأشخاص كرهائن في هجوم استمر أربع ساعات.

وقال مسؤولون أمنيون إن من يشتبه بأنهم أعضاء بجماعة بوكو حرام قتلوا ما لا يقل عن 40 شخصا في هجوم منفصل الإثنين في قرية كاوري في ولاية بورنو النائية بشمال شرق البلاد، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن أي من الهجومين.

ويسعى الرئيس جودلاك جوناثان جاهدا لاحتواء بوكو حرام في مناطق ريفية نائية في الجانب الشمالي الشرقي للبلاد حيث بدأت الجماعة تمردا في عام 2009، وتريد الجماعة فرض الشريعة الإسلامية على بلد ينقسم بالتساوي تقريبا بين المسيحيين والمسلمين.

وقتلت بوكو حرام آلاف الأشخاص على مدى أربع سنوات ونصف مضت، وتمثل أكبر خطر أمني في أكبر مصدر للنفط في إفريقيا وثاني أكبر اقتصاد بعد جنوب إفريقيا.

وغالبا ما يستهدف مقاتلوها قوات الأمن والساسة المعارضين للجماعة والأقليات المسيحية في الشمال الذي تقطنه أغلبية مسلمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث