لافروف من طهران: الحل في سورية عبر جنيف

لافروف من طهران: الحل في سورية عبر جنيف

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن لا حل للأزمة السورية إلا عبر عقد مؤتمر جنيف 2، لافتاً إلى ضرورة أن يسهم الحل السياسي لسورية حقوق جميع الطوائف والمذاهب حقوقا متساوية ومتوازنة.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في طهران التي وصلها مساء أمس الثلاثاء في زيارة رسمية تستمر يومين، “الحل في سوريا هو جنيف 2، وان حضور إيران مهم جداً في هذا المؤتمر”، معتبرا محاولات إحباط المؤتمر انتهاكا فظا لإرادة المجتمع الدولي.

وفي سياق الاتفاق النووي بين إيران والغرب، أعرب وزير الخارجية الروسي عن سعادته لهذا الاتفاق، مشدداً على ضرورة التعاون المستمر بين طهران وموسكو على الصعيد الإقليمي.

وقال لافروف “بحثنا الموضوع السوري وجنيف 2 وحق إيران في تخصيب اليورانيوم لأغراض سلمية، وكرر التأكيد على حق إيران في استخدام الطاقة الذرية للأهداف السلمية، مضيفاً “سنبذل جهدنا للانتقال إلى الخطوة النهائية لحل أزمة النووي. مشيراً إلى ان بلاده بصدد توسيع العلاقة مع العراق وصولا إلى الاستقرار في هذا البلد.

من جهته، قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف انه من المقرر ان إيران وروسيا ستتعاونا تعاونا وثيقا لبلورة الاتفاق النووي النهائي.

وبشأن محاور محادثاته اليوم مع نظيره الروسي قال بانها كانت حول العلاقات الشاملة بعيدة الأمد بين إيران وروسيا ومن ضمنها التعاون بشأن بحر خزر والتعاون الاقتصادي الثنائي والتشاور حول القضايا الإقليمية والتعاون النووي والتعاون الدولي.

ولفت الوزير الايراني إلى التخطيط للمشاورات بين البلدين، موضحاً بأنه تم تحديد رئيسي الوفدين الإيراني والروسي للمشاركة في اللجنة المشتركة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث