مؤتمر جنيف 2 حول سوريا في 22 يناير المقبل

مؤتمر جنيف 2 حول سوريا في 22 يناير المقبل

نيويورك ـ أعلنت الأمم المتحدة أن مؤتمر “جنيف 2” حول سوريا سيعقد في 22 كانون الثاني/يناير المقبل.

وقال ناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن الأخير “يعلن الأربعاء 22 كانون الثاني/يناير المقبل موعداً لعقد مؤتمر جنيف حول سوريا”.

وأوضح الناطق أنه “سيكون أمرا لا يغتفر عدم انتهاز هذه الفرصة لوضع حد للمعاناة في سوريا”.

ويأتي تحديد موعد المؤتمر المنتظر بعد جهود دبلوماسية مكثفة بذلتها الدول المؤثرة على الملف السوري والتي سعت الى الضغط على الحكومة السورية والمعارضة بهدف إقناعها للمشاركة في المؤتمر المنتظر.

لافروف يأسف لتأخر انعقاد جنيف 2

من جانبه أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من روما أن جنيف 2 سيعقد في 22 كانون الثاني / يناير. وأعرب لافروف عن أسفه لعدم انعقاد المؤتمر في وقت سابق وحمل المعارضة السورية مسؤولية ذلك، مشيرا إلى أن ذلك لم يحدث لأن المعارضة طرحت شروطا مسبقة وكانت تطالب برحيل الأسد.

ووصف الوزير الروسي سلوك المعارضة السورية بالأنانية السياسية، داعيا كافة الأطراف إلى طاولة المفاوضات.

مشاورات أممية روسية أمريكية

من جهة أخرى انطلق في جنيف في وقت سابق الإثنين لقاء تشاوري جمع مبعوث الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية إلى سورية الأخضر الإبراهيمي مع مسؤولين أمريكيين وروس لبحث تحديد موعد مؤتمر “جنيف 2” الدولي لحل الأزمة السورية.

ويشارك في هذا اللقاء إلى جانب الإبراهيمي نائبا وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف وغينادي غاتيلوف وكذلك مساعدة وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية ويندى شيرمان.

وأشارت تسريبات صحفية عن مصادر دبلوماسية إلى أن الإبراهيمي قد عقد في وقت سابق في جنيف لقاءات خلف أبواب مغلقة مع أطياف من المعارضة السورية.

وأشارت المصادر إلى أن الائتلاف الوطني المعارض، قرر إرسال وفد صغير إلى جنيف للمشاركة في اللقاء التشاوري، يحاول تأجيل الموعد لغاية 12 يناير/كانون الثاني، بحجة أنه غير مستعد بعد.

من جهة أخرى عقد ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي، مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى الشرق الأوسط في جنيف لقاء مع أمين عام الائتلاف الوطني السوري المعارض بدر جاموس ووفد لأكراد سورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث