مسلحون يختطفون ضابطا بعد طعنه وسط اليمن

مسلحون يختطفون ضابطا بعد طعنه وسط اليمن

صنعاء – اختطف مسلحون مجهولون، في وقت متأخر مساء السبت، ضابطا في إدارة البحث الجنائي التابع لوزارة الداخلية بمحافظة تعز، وسط اليمن، بعد طعنه بسلاح أبيض، بحسب مصدر أمني.

وأضاف المصدر أن مسلحين “لم يحدد هويتهم” أقدموا على اختطاف الملازم أول زايد ناصر ، بالقرب من أحد الفنادق وسط تعز، بعد طعنه عدة طعنات، وتم اقتياده إلى جهة مجهولة، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية تبذل جهودا من أجل تحرير المختطف وإلقاء القبض على الخاطفين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الواقعة على الفور.

يأتي هذا في الوقت الذي شهدت فيه مدينة تعز مؤخرا تحسنا في الجانب الأمني عقب سلسلة من أعمال العنف والاختطافات شهدتها المدينة خلال الأشهر الماضية.

وتشهد مناطق مختلفة في اليمن انفلاتاً أمنياً، يتخلله عمليات اختطاف لمواطنين، ومسؤولين حكوميين، ومنتسبين للجيش والأمن، بالإضافة إلى أجانب من قبل مسلحين مجهولين يطالبون بفدية مالية للإفراج عن المخطوفين، أو مطالبات بإطلاق سراح مسجونين لهم، ومطالب أخرى.

ويعتبر التحدي الأمني في العام 2014 من أبرز التحديات التي تواجه اليمن، الذي شهد خلال العام الماضي أعمال عنف، وتفجيرات، وعمليات اغتيال بشكل شبه يومي، خلفت مئات القتلى والجرحى في صفوف الجيش والأمن، وسياسيين، ورجال قبائل، إضافة إلى مواطنين وناشطين تم استهدافهم من عناصر يشتبه بانتمائها لتنظيم القاعدة، وعناصر مسلحة أخرى مجهولة، بحسب مصادر حكومية وأمنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث