تعديلات في قيادة الجيش اليمني

تعديلات في قيادة الجيش اليمني
المصدر: صنعاء- من عبداللاه سُميح

أقال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، قائدي المنطقتين العسكريتين الأولى والسادسة في محافظتي حضرموت وعمران، إلى جانب عدد من التغييرات التي طالت قيادات بعض الألوية العسكرية التابعة.

وعين هادي العميد الركن عبدالرحمن عبدالله الحليلي قائداً للمنطقة العسكرية الأولى في حضرموت خلفاً للواء محمد عبدالله الصوملي بعد أن تعرض مقرّ القيادة العسكرية الأولى لهجومين من قبل عناصر القاعدة منتصف العام الجاري، فيما عين العميد الركن يحيى الحاوري قائداً للمنطقة العسكرية السادسة في عمران، خلفاً للواء محمد أحمد المقدشي الذي عين بدوره مستشاراً للقائد الأعلى للقوات المسلحة.

وكانت محافظة عمران شمالي اليمن، قد سقطت في أيدي مسلحي الحوثيين قبل بضعة أيام بعد معارك عنيفة استمرت شهريين، وسيطروا على اللواء 310 واستولوا على معداته العسكرية.

كما عيّن الرئيس اليمني قادة جُدد لعدد من ألوية قوات الاحتياط وسلاح الصواريخ المتمركزة في العاصمة والمناطق المجاورة لها.

وقال المحلل السياسي علي الذهب: “إن التعيينات تكشف الصراع والتنافس المحموم بين مفاصل الجيش و المجموعة الحاكمة المتشكّلة بفعل موجات الثورة الشبابية التي تتجاذب كثيراً بفعل الجغرافيا وقوّة القبيلة”.

ومن جانبه أوضح الكاتب عارف أبو حاتم في تعليقه على قرار تعيين الحاروي قائداً للمنطقة العسكرية السادسة، “أن الرئيس هادي يُسلّم المنطقة لأحد أهم الأذرع العسكرية الموالية لعلي عبدالله صالح والقريبة من الحوثيين”.

وكان الرئيس هادي قد اجتمع أمس السبت، مع وزير الداخلية ورئيس جهاز الأمن القومي ورئيس جهاز الأمن السياسي وعدد من القيادات الأمنية لمناقشة المستجدات والأوضاع الأمنية والإجراءات الأمنية المطلوبة لتنفيذ الخطة الأمنية بأمانة العاصمة صنعاء.

في حين كلّف وزير الداخلية اللواء عبده حسين الترب نائبه اللواء علي ناصر لخشع بالإشراف المباشر على أمن أمانة العاصمة ومحافظة صنعاء تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية، لمواجهة أي اختلالات وبما يكفل تعزيز الأمن الاستقرار والسكينة، بحسب ما نشره موقع الداخلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث