برلماني يمني يواجه حكما بالإعدام

برلماني يمني يواجه حكما بالإعدام
المصدر: صنعاء - (خاص) من أحمد الصباحي

قضت محكمة ابتدائية في محافظة تعز جنوب اليمن، الأربعاء، بإعدام عضو برلماني و 13 شخصا من مرافقيه، بتهمة الاشتراك في قتل مسؤول محلي قبل نحو خمسة أعوام.

وقال مصدر محلي في تعز في تصريح خاص لـ”إرم”، إن “محكمة شرق تعز الابتدائية، أصدرت حكما بالإعدام للبرلماني أحمد البرطي و 13 آخرين، بتهمة المشاركة في قتل مدير مديرية خدير الأسبق أحمد منصور الشوافي”.

ونقلت وكالة محلية عن المحامي وجيه علي قوله، إن “الحكم تضمن الحجز على جميع ممتلكات المتهمين الفارين من وجه العدالة، بالإضافة إلى مبلغ 25 مليون ريال يمني كتعويضات لأولياء الدم”.

وأوضح علي أن “أولياء الدم عبروا عن سعادتهم بهذا الحكم، الذي أعاد للقضاء جزءا من هيبته المفقودة في اليمن”.

وأشار إلى أن “السلطة التشريعية هي من أعاقت سير القضية خلال الأعوام الماضية”.

وكان الشوافي قتل أمام المبنى الحكومي للمديرية في آذار/ مارس 2009، وهو ما دفع الشرطة إلى اعتقال البرلماني البرطي، وسط اعتراض نواب على اعتقال زميلهم كونه يمتلك حصانة برلمانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث