هروب أكثر من 100 شخص من سجون اليمن خلال عام

هروب أكثر من 100 شخص من سجون اليمن خلال عام
المصدر: صنعاء- (خاص) من أحمد الصباحي

أدت الأوضاع الأمنية المتوترة في اليمن إلى هروب عشرات السجناء في عدد من السجون اليمنية أغلبهم من أعضاء تنظيم القاعدة في اليمن.

واستطاع تنظيم القاعدة أن يحرر عدد من القيادات التي كانت في السجون، بالإضافة إلى قدرة جهات أخرى بتحرير أشخاص متهمين بقتل جنود، ومتهمين بجرائم جنائية كبيرة.

ورصدت “إرم” هروب أكثر من 100 سجين من سجون الأمن السياسي والسجون المركزية في محافظات شمالية وجنوبية خلال العام الماضي 2013.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول الماضي أحبطت قوات الأمن اليمنية محاولة فرار قرابة 300 سجين من تنظيم القاعدة كانوا قد تمردوا في سجن الأمن السياسي بصنعاء، وأصيب عدد من الحراس والمعتقلين.

وتعرض حوالي عشرة سجناء للموت داخل السجون، ثمانية منهم قتلوا إثر حريق شب في السجن المركزي بمحافظة إب وسط البلاد.

وخلال هروب العشرات من السجناء تعرض بعض الجنود للقتل والإصابات بسبب الهجمات التي نفذتها عناصر مسلحة لتحرير السجناء.

وخلال العام 2013 تعرضت السجون اليمنية لعشرات الهجمات من قبل عناصر مسلحة بعضها قبلية، وهجمات أخرى من قبل تنظيم القاعدة في اليمن، والتي كان له القدرة الأكبر في تحرير سجنائه من عدة سجون.

ويقول خبراء أن تكرار عمليات استهداف السجون، وتحرير سجناء منها، يدل على فشل الاستخبارات اليمنية، وقدرة المسلحين على تجاوز الأحزمة الأمنية وتحرير السجناء.

ويعتقد البعض إلى وجود احتمال كبير للتسهيل والتواطؤ مع المهاجمين والتنسيق المسبق بينهم وبين السجناء الفارين، رغم المنع الشديد لوسائل التواصل بين السجناء وذويهم خارج السجن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث