الإمارات تدعم اللاجئين السوريين بالأردن بمشاف ومخيمات جديدة

الإمارات تدعم اللاجئين السوريين بالأردن بمشاف ومخيمات جديدة
المصدر: إرم- (خاص)

قال نائب قائد فريق الإغاثة الإماراتي، سيف محمد بن سليمان، إن بلاده نفذت مشاريع غذائية وصحية إغاثية للأشقاء اللاجئين السوريين في مراكز تجمعهم في مختلف مناطق الأردن.

وأوضح بن سليمان خلال مشاركة فريق الإغاثة الإماراتي في الأردن برئاسته وبحضور عبدالله الملا في ورشة عمل نظمتها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أن هذه المشاريع شملت بناء مستشفى ميداني ومستشفيين متحركين للاجئين السوريين في محافظة المفرق، تستقبل يومياً أكثر من 800 مريض.

وذكر أنه جرى كذلك بناء 3 مراكز استقبال للاجئين السوريين في نقاط العبور على طول الحدود الأردنية السورية، مجهزة بالكامل بالخدمات وسيارات الإسعاف والحافلات والمركبات، بالإضافة لمئات الألوف من الطرود الغذائية والصحية التي جرى توفيرها من السوق الأردنية.

وقال بن سليمان: إن دولة الإمارات العربية المتحدة ومنذ بداية الأزمة السورية وبناء على توجيهات من قيادة الدولة وحكام الإمارات، بذلت الجهود الكبيرة لمساعدة الأشقاء السوريين من خلال المتابعة الرسمية من قبل مسؤولي الدولة والتي رافقها حملات شعبية وإعلامية فعّاله ومتميزة لدعم اللاجئين السوريين.

وأضاف أن هذه الجهود والحملات تُرجمت من خلال تواجد وفود المؤسسات والهيئات والجمعيات الخيرية الإماراتية في الأردن، لتنفيذ مشاريع وبرامج إغاثية شاملة ومتنوعة للاجئين السوريين.

وتابع قائلاً بأن المساعدات والمشاريع التي نفذتها دولة الإمارات العربية المتحدة تنوعت من خلال هيئاتها ومؤسساتها المتعددة لصالح اللاجئين السوريين في الأردن، التي واكبت حاجاتهم وأولوياتهم، من خلال توجيه الدعم لمخيم الزعتري.

وبين المسؤول الإماراتي أنه جرى تسيير عشرات القوافل البرية وطائرات الإغاثة الغذائية والصحية من الإمارات، مشيراً إلى أنه في مرحلة لاحقة ونتيجة تزايد أعداد اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري وفي الأردن بشكل عام كانت حاجة الأردن للمساندة في بناء مخيمات متكاملة أخرى للاجئين السوريين، الأمر الذي استجابت له الدولة بإنشاء المخيم الإماراتي الأردني للاجئين السوريين في منطقة “مريجيب الفهود” التي تبعد 22 كلم شرقي المنطقة الحرة في محافظة الزرقاء.

و يستوعب المخيم في مرحلته الأولى حالياً 4 آلاف لاجئ وجرى التوقيع على تنفيذ المرحلة الثانية التي تستوعب نحو 6 آلاف لاجئ التي ستكون جاهزة نهاية أيار/ مايو المُقبل.

كما أكد بن سليمان على أهمية توحيد الجهود والتنسيق مع كافة المنظمات والمؤسسات الدولية والإقليمية بالتعاون مع إدارة شؤون اللاجئين في الأردن والجمعيات الخيرية والإنسانية المعنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث