وزير النفط الكويتي: نستهدف توسيع قاعدة عملائنا في أسيا وأوروبا

وزير النفط الكويتي: نستهدف توسيع قاعدة عملائنا في أسيا وأوروبا
المصدر: إرم - الكويت

قال وزير النفط الكويتي الدكتور علي العمير إن بلاده تستهدف حاليا زيادة عملائها في القارة الأسيوية والأوربية، مع سعيها لزيادة الإنتاج.

وأضاف في تصريح الأربعاء، أن الكويت لديها استراتيجية تنفذها حاليا، تعتمد على استخدام تقنيات استخراجية واستكشافية عالية المستوى، لزيادة الإنتاج من النفط إلى 4 ملايين برميل يوميا بحلول عام 2020.

ويبلغ إنتاج الكويت من النفط نحو 3 ملايين برميل يوما، ومن الغاز الطبيعي 1.5 مليار قدم مكعب يوميا.

ولفت إلى أن سعي الكويت لزيادة انتاجها، يأتي ليعزز ايراداتها بما يتناسب مع توجهاتها التنموية، موضحا أن الكويت تنقل بالشراكة مع مؤسسات نفطية عالمية كافة التقنيات الحديثة إلى بلاده لتحقيق أعلى نسبة انتاج ممكنة خلال السنوات القليلة المقبلة .

وأشارا العمير، إلى أن هناك نجاحات عالية المستوى في الإستكشافات النفطية المحلية والخارجية، التي تملكها شركات كويتية عبر إمتيازات في بعض الدول، موضحا أن ما يحقق في الوقت الحالي على صعيد الإستكشافات النفطية، هو أساس لتحقيق الإنتاج المستهدف مستقبلا .

وكشف الوزير إن بلاده قطعت خطوات متقدمة جدا لإعادة طرح مشروع المصفاة الجديدة، الذي أوقفه مجلس الأمة (البرلمان) في وقت سابق، موضحا أن وزارة النفط تدرس عروضا “معقولة التكلفة”، لكنه لم يحدد القيمة المتوقعة لبناء المصفاة الجديدة.

وأكدت وكالة موديز، التصنيف الائتماني السيادي لدولة الكويت عند (AA2) الجمعة ، مع نظرة مستقبلية مستقرة ، مشيرة إلى أن تصنيفها يرتكز بشكل أساسي إلى موارد النفط والغاز الضخمة التي تمتلكها البلاد. وذكرت وكالة التصنيف إنه وفقا لمعدل الإنتاج الحالي، فإن احتياطات النفط في الكويت قد تستمر لنحو 89 عاما.

وقالت وزارة المالية بنهاية الشهر الماضي، إن الكويت حققت فائضا في ميزانيتها بقيمة 14.3 مليار دينار كويتي (50.7 مليار دولار) في الأشهر التسعة الأولى من ميزانية 2013/2014 التي تبدأ في أبريل/نيسان 2013، مقارنة بنحو 16.1 مليار دينار ( 56.35 مليار دولار) في نفس الفترة من العام الماضي، بانخفاض بلغت نسبته 11%.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث