الإمارات تحتل المركز الأول في الإستثمارت داخل مصر خلال عامين

الإمارات تحتل المركز الأول في الإستثمارت داخل مصر خلال عامين
المصدر: القاهرة - (خاص) من رضا داود

قال مصدر مسؤول بالبنك المركزي المصري ان محافظ البنك المركزي هشام رامز غادر القاهرة الاحد متوجها إلى الامارت في زيارة تستغرق عدة ايام يلتقي خلالها عدد من المسؤولين الأمارتيين لبحث تنفيذ وتمويل عدد من المشروعات الإستثمارية الضخمة بين البلدين .

وأكد المصدر في تصريح خاص ل ( إرم ) ان الزيارة تستهدف إيجاد التمويل اللازم لتنفيذ مشروعات لبناء صوامع الغلال و المساهمة في توسيع المشروعات العقارية الأمارتية داخل السوق المصري خاصة مشروعات محدودي الدخل والتي يشارك في تنفيذها الجانب الأماراتي .

وأشار المصدر الى ان الإمارات ستصبح المستثمر الاول في مصر في غضون عامين لتتخطى السعودية خاصة وان هناك مشروعات ضخمة سيتم تنفيذها في القريب العاجل ومنها مشروع الغرير لإنتاج السكر ببور سعيد بإستثمارات 500 مليون دولار .

بالإضافة إلى مشروع شركة الفطيم والتي تستهدف ضخ إستثمارات تقدر ب 2.2 مليار دولار خلال الخمس سنوات المقبلة .

وتتضمن المشروعات إنشاء 4 مولات تجارية في مناطق السادس من أكتوبر وألماظة والمعادي والأسكندرية بإستثمارات 11.3 مليار جنيه وتتيح حوالي 38 ألف فرصة عمل مباشرة ،بالإضافة إلى المشروع الخامس والذي يتضمن إنشاء 32 متجر (هايبر ماركت) بإستثمارات 5.2 مليار جنيه ويتيح حوالي 4500 فرصة عمل مباشرة .

فضلا عن مشروع إنشاء مليون وحدة سكنية في مصر بالتعاون بين القوات المسلحة المصرية وشركة أرابتيك الإمارتية وهي أكبر شركة تشييد مدرجة في بورصة دبي بتكلفة 280 مليار جنية (40.2)مليار دولار .

ويعتبر المشروع هو الأكبر من نوعه في المنطقة لإسكان محدودي الدخل في مختلف أنحاء مصر ، وسيقام في 13 موقعا على أن تبدأ أعمال الإنشاء في الربع الثالث من هذا العام وتسلم أول وحدة سكنية مطلع عام 2017 وينتهي المشروع بالكامل قبل عام 2020 .

وستقدم مصر الأرض مجانا للمشروع وسيتم الإتفاق مع نحو 40 بنكا في مصر لتقديم تسهيلات لمحدودي الدخل وستقدم الوحدات بأسعار مخفضة للشبان .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث