القربي يحذر إيران من التدخل بالشأن اليمني

القربي يحذر إيران من التدخل بالشأن اليمني

صنعاء- قال وزير الخارجية اليمني، أبو بكر القربي إن علاقات بلاده مع إيران “مازالت في مرحلة الجمود”، داعياً إلى “منع الأطراف الإيرانية من التدخل بالشأن اليمني”.

وأضاف القربي، في حوار مع صحيفة يمنية، أن “علاقاتنا مع إيران مازالت في مرحلة الجمود وكنا نأمل مع انتخاب الرئيس الإيراني الجديد حسن روحاني بأن نبدأ صفحة جديدة، ونحن حريصون على ذلك”.

ومضى بالقول “كل ما نريده من إيران هو ترجمة ما يرددونه دائماً، بأنهم مع وحدة اليمن وأمنها واستقرارها، ونريد أن يكون لهم دور حقيقي في وقف البرامج التحريضية التي تبثها المحطات التليفزيونية الإيرانية ضد اليمن، إضافة إلى منع الأطراف الإيرانية التي تتدخل بالشأن اليمني”.

وحول وضع الديبلوماسي الإيراني المختطف في اليمن منذ يوليو / تموز الماضي أوضح القربي “أن الأجهزة الأمنية تتلقى معلومات من هنا وهناك، لكن حتى الآن لم يتبلور شيئاً نتيجة نقله من موقع غلى آخر”.

وأضاف “نحن والجانب الإيراني على تواصل حول المختطف، ونؤكد لهم دائماً أننا نعمل كل ما بوسعنا للإفراج عنه وتحريره بدون أن يتضرر”.

وأوضح “نحن لا نقوم بأي عمليات عسكرية أو أمنية قد تهدد حياة المختطفين”.

وكان الديبلوماسي الإيراني نور أحمد نيكبخت قد اختطف في يونيو / حزيران الماضي في صنعاء، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادثة حتى اليوم.

وسبق أن اتهم الوزير القربي طهران، في تصريحات عدّة خلال الأشهر الماضية، بالتدخل في الشؤون الداخلية لبلاده، داعيا إلى إنهاء هذه التدخلات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث