عُمان: قابوس بخير

عُمان: قابوس بخير

مسقط – أعلن ‫البلاط السلطاني العماني أن السلطان قابوس بن سعيد في صحة جيدة، وذلك بعد 6 أسابيع من إعلان إجرائه لفحوص طيبة في ألمانيا، بحسب بيان.

وأشار البيان، الذي أصدره ديوان البلاط السلطاني ونشرته وكالة الأنباء العمانية الرسمية، اليوم، أن “السلطان في صحة جيدة ويتابع خلال الفترة القادمة البرنامج الطبي المحدد والذي بفضل الله يحقق النتائج المرجوة المطمئنة”.

وقال البيان إنه بمناسبة عيد الأضحى المبارك فإن السلطان “يوجه أحر التهاني والتبريكات لأبناء شعبه الأوفياء في مختلف أرجاء السلطنة”.

وسبق أن أعلن البلاط السلطاني في 18 أغسطس/ آب الماضي، أن السلطان أجرى فحوصات طبية وسيتابعها خلال الفترة القادمة، وبين أنه “في صحة طيبة”.

وبين أنه يقضي “إجازته السنوية في منزله بجمهورية ألمانيا الاتحادية”.

وجاء بيان 18 أغسطس/آب بعد تداول وسائل إعلام أنباء عن تدهور صحة سلطان عمان على خلفية إصابته بمرض السرطان.

وكانت وسائل إعلام قد ذكرت في وقت سابق أن السلطان قابوس يخوض صراعا مريرا مع مرض السرطان، وأنه نقل إلى مدينة ميونيخ الألمانية بعد أن قضى نحو سبعة أشهر عاجزا عن الحركة.

والسلطان قابوس هو ثامن سلاطين أسرة البوسعيد، وينحدر نسبه من الإمام أحمد بن سعيد المؤسس الأول لسلطنة عمان.

وعلى خلاف نظرائه من حكام منطقة الخليج العربي، فإن السلطان قابوس لم يعلن وريثاً للعرش، وهو متزوج، وليس له أبناء.

وتنص المادة السادسة من الدستور العماني على أن مجلس العائلة الحاكمة يختار وريثاً للعرش بعد أن يصبح العرش شاغراً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث