فصل داعية كويتي متهم بتمويل الإرهاب

فصل داعية كويتي متهم بتمويل الإرهاب
المصدر: الكويت- من قحطان العبوش

قال الداعية الكويتي المعروف، حجاج العجمي، الخميس، إنه فصل من عمله على خلفية اتهامات دولية له بتمويل الإرهاب في العراق وسوريا.

وكتب العجمي على حسابه الشخصي في “تويتر”: “بعد التضييق في العمل الحكومي انتقلت للعمل في القطاع الخاص، واليوم فُصلت منه على خلفية اتهام مجلس الأمن لي.. الحمد لله على كل حال”.

وأضاف في تغريدة أخرى “إذا أيقن الداعية أن الأرزاق والآجال بيد الله ما هاب الصدع بالحق، اللهمَّ اكفني بحلالك عن حرامك وأغنني بفضلك عمَّن سواك”.

وفرضت الولايات المتحدة الأمريكية في آب/ أغسطس الماضي، عقوبات على العجمي، بعد اتهامه بنقل أموال من الكويت إلى تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلامياً باسم “داعش” وجبهة النصرة. ووضع مجلس الأمن الدولي، اسم العجمي ضمن مجموعة أدرجتها المنظمة الدولية على القائمة السوداء.

ويعتبر العجمي -وهو أحد أعضاء حزب الأمة الكويتي (ذو توجه إسلامي) ورئيس الهيئة الشعبية لدعم الثورة السورية- من أبرز الداعمين للفصائل الإسلامية المسلحة في سوريا، ويُشرف على إيصال الأموال بنفسه إلى الداخل السوري، ما عرضه في كثير من الأحيان إلى التوقيف والمنع من دخول الدول المجاورة لسوريا، ومنها الأردن.

وكان حجاج العجمي قال في رمضان الماضي بشكل علني في لقاء تلفزيوني على “روتانا خليجية”، إنه يجمع التبرعات لصالح جبهة النصرة التي تقاتل القوات الحكومية السورية، واضطرت القناة لاحقا لرفع الحلقة من “يوتيوب”.

لكن تصريحاته الأخيرة لصحيفة “الوطن” المحلية، بدت أقل حدة، حيث قال فيها إنه يجمع التبرعات لصالح منظمات إغاثة إنسانية تهتم بحال كل المدنيين السوريين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث