السعودية تنفي و”إرم” توضح

السعودية تنفي و”إرم” توضح

الرياض – نفت وزارة الخارجية السعودية قيام المملكة بإعادة تبادل التمثيل الدبلوماسي مع النظام السوري.

وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية لوكالة الأنباء السعودية: “إن ما نشرته شبكة إرم الإخبارية حول قيام المملكة بإعادة تبادل التمثيل الدبلوماسي مع النظام السوري الفاقد للشرعية لا صحة له جملة وتفصيلاً”.

وكانت شبكة “إرم” الإخبارية قد نشرت بتاريخ 7 سبتمبر الجاري خبراً يشير، حسب المعلومات التي توفرت لها، إلى رغبة سعودية في فتح سفارتها في دمشق.

وتوضح “إرم” أنها لم تؤكد استئناف العلاقات الدبلوماسية، وتحدث الخبر عن رغبة سعودية مستقبلية في فتح السفارة السعودية في دمشق.

وكان الخبر الذي نشرته شبكة “إرم” يتحدث في سياق عام عن علاقات بعض دول الخليج مع سوريا، ولم يكن مقصوداً به السعودية في حد ذاتها.

وتوضح شبكة “إرم” أن فتح السفارة في أي دولة لا يعني بالضرورة أن هناك تمثيلاً دبلوماسياً بين البلدين، بدليل استمرار عمل السفارات السورية ببعض دول الخليج، رغم قيام هذه الدول بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع النظام السوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث