السودان تنفي تجنيس “بدون” الكويت

السودان تنفي تجنيس “بدون” الكويت
المصدر: إرم- (خاص) من قحطان العبوش

عادت قضية “البدون” في الكويت إلى واجهة الأحداث مجدداً بعد أن نفت السودان الاثنين إجراء أي اتصالات مع الحكومة الكويتية حول منح “البدون” الجنسية السودانية، لتبقى دولة جزر القمر هي الخيار الوحيد للكويت.

وكان مدير إدارة الجنسية والجوازات بالكويت، مازن الجراح، قال الشهر الماضي إن هناك اتفاقا بين الكويت ودولة عربية لم يحددها، لمنح “البدون” جنسيتها، ورجحت كثير من التقارير أن تكون هذه الدولة هي السودان أو جزر القمر.

لكن نفي سفير السودان لدى الكويت يحيى عبد الجليل أن تكون بلاده قد أجرت أي اتصالات مع الكويت حول هذه القضية، يضع دولة جزر القمر كخيار وحيد في توجه الكويت لحل القضية المثيرة للجدل.

وقضية “البدون” الذين تطلق عليهم السلطات الكويتية اسم “غير محددي الجنسية” هي الأكبر في دول الخليج الست، وتعرضت الكويت بسببها لانتقادات دولية كثيرة بعد أن فشلت في إيجاد حل نهائي لها.

وقال السفير السوداني الاثنين إن خبر توطين “البدون” في السودان لا يتعدى ما يتم تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وأثارت تصريحات مدير إدارة الجنسية والجوازات بالكويت، مازن الجراح، ردود أفعال واسعة على مختلف الأصعدة من “البدون” والحقوقيين والقانونيين والسياسيين، وتظاهر عدد من “البدون” احتجاجاً على التوجه الحكومي الجديد.

وذكرت تقارير أن الخطة الكويتية الجديدة تشمل حصول “البدون” على جواز سفر وجنسية الدولة التي يجري التفاوض معها، دون ترحيل “البدون” من الكويت.

مما يسهل حصولهم على إقامة مشروعة في البلاد، وأن تكون لحامل الجواز كما لسواه من حملة جنسيات الدول الأخرى وجهة معينة لدى مغادرته الكويت.

وتستهدف الخطة الجديدة إنهاء هذه القضية وطوي ملفها نهائياً، من خلال منح الجنسية الكويتية لمن يستحق وفقاً للشرائح المعتمدة من قبل الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين في البلاد بصورة غير قانونية، وإلزام من لا تنطبق عليهم الشروط وأولئك الذين سيواجهون بأصولهم على ألا يبقوا في البلاد بصورة غير مشروعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث