القرضاوي يتمسك بقطر.. وتونس ليست بديلا

القرضاوي يتمسك بقطر.. وتونس ليست بديلا
المصدر: إرم- (خاص) من أحمد الساعدي

نفى رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الداعية المصري يوسف القرضاوي، التقارير الإعلامية التي أفادت بأنه سيترك قطر قريبا، وقال “أنا جزء من قطر وقطر جزء مني.. والآن عمري ثمانية وثمانون وسأبقى في قطر إلى أن أدفن في أرضها.”

ووصف القرضاوي في بيان له، بأن ما تردد عن مغادرته الدوحة إلى تونس، “افتراءات لا أساس لها من الصحة”، مؤكدا استمرار عمله في قطر.

وقال القرضاوي، في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر”: “ما يشاع عن نقل مقر إقامتي إلى تونس أو إلى أي عاصمة أخرى محض افتراء لا أساس له، وهو من تمنيات الفارغين والحالمين، ولن يتحقق إن شاء الله”.

وتابع: “صار لي في قطر أكثر من ثلاثة وخمسين عاما، أخطب وأحاضر وأفتي وأدرس وأدعو وأكتب وأشارك في كل عمل نافع، وأعبر عن موقف الإسلام كما أراه بكل حرية”.

ولفت القرضاوي أن “موقفي الشخصي لا يعبر عن موقف الحكومة القطرية.. حيث إني لا أتولى منصبا رسميا وإنما يعبر عن رأيي الشخصي.”

وقال القرضاوي “أحب أن أقول إنني أحب كل بلاد الخليج وكلها تحبني: السعودية والكويت والإمارات وعمان والبحرين وأعتبر أن هذه البلاد كلها بلد واحد ودار واحدة.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث