معلمات سعوديات بين الجبال الوعرة في طريقهن للمدرسة

معلمات سعوديات بين الجبال الوعرة في طريقهن للمدرسة

إرم – (خاص) من ريمون القس

نشر مدونون سعوديون على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام محلية الثلاثاء صوراً تظهر عدداً من المعلمات السعوديات وهن في طريقهنّ لإحدى المدارس الواقعة بين الجبال الوعرة في منطقة جازان مشياً على الأقدام.

وكانت السيارة التي تقل المعلمات إلى مدرسة “لحج القلاع” الابتدائية والمتوسطة للبنات قد علقت بأحد المرتفعات الجبلية الوعرة في المنطقة، ما دفع المعلمات لمواصلة مشوارهن سيراً على الأقدام الإثنين.

وعلقت السيارة الحكومية المخصصة لنقل المعلمات في موقع يدعى “الجملة” وهو أحد المرتفعات بقطاع قيس الجبلي شرق محافظة العارضة بمنطقة جازان، والذي يعد من أخطر الطرق وأشدها وعورة، وكذلك تعد المدرسة آخر مدارس تعليم جازان المحاذية للحدود اليمنية.

ومشت المعلمات مسافة تقدر بنصف كيلو متر، عبر مرتفع يصعب المشي به، ويتكون من الصخور والأشجار الصغيرة، ويعتبر من الأماكن الموحشة، بحسب ما أوردت صحيفة “سبق” المحلية.

وتعيين المعلمات السعوديات في مدارس نائية قضية مثارة باستمرار في وسائل الإعلام المحلية التي كثيراً ما تتحدث عن الصعوبات والحوادث المرورية التي تتعرض لها المعلمات على الطرقات الطويلة والنائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث