مفتي السعودية يعتبر متجاوز إشارة المرور قاتلاً

مفتي السعودية يعتبر متجاوز إشارة المرور قاتلاً
المصدر: الرياض- (خاص) من ريمون القس

حرم المفتي العام في السعودية عبد العزيز آل الشيخ، في أحدث فتوى يصدرها، تجاوز إشارة المرور عمداً من قبل بعض سائقي المركبات، معتبراً من يقوم بذلك قاتلاً.

وأفتى آل الشيخ، وهو أرفع مسؤول ديني في المملكة، بأن من يتسبب في مقتل أحد الأشخاص خلال تجاوزه إشارة المرور، يعتبر قاتلاً شبه متعمد.

وأوضح آل الشيخ خلال محاضرة له أقيمت أخيرا أن “المتخطي والمستخف بإشارة المرور آثم، والمتجاوز لها عاصٍ ويتحمل وزراً، وإذا حصلت جناية بهذا السبب، فهو شبه متعمد، لأنه تجاوز ما حد له وتعدى الحدود، وعمل أعمالاً سيئة”.

وحذر المفتي، السائقين من تعمد تجاوز إشارة المرور، عندما لا يرون أحداً عند الإشارة المقابلة، داعيا إلى ترويض النفس على احترام إشارات المرور وعدم تجاوزها حتى وإن لم يكن هناك أحد.

وطالب خلال محاضرته التي كان يتحدث فيها عن”احترام الأنظمة ودورها في تحقيق المصالح ودرء المفاسد”، بتحميل من يتجاوز إشارة المرور الأضرار الناتجة لتجاوزه.

وشدّد على أن كل نظام وضعه ولي الأمر هدفه منفعة الأمة وتيسير أمرها، وإقامة العدل وردع الظلم، وتحقيق المصالح التي جاءت بها الشريعة، موضحا أن الناس عندما يتمردون على الأنظمة ويخالفونها إنما يسببون فوضوية في الأمور، وعدم انتظام في الأحوال.

وتؤكد تقارير رسمية في السعودية أن ما بين 17 و20 شخصاً يلقون مصرعهم يومياً بسبب حوادث المرور في المملكة، التي تسجل أحد أعلى مستويات الوفيات في العالم بسبب حوادث الطرق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث