جريمة بشعة تجبر سعوديين على ترحيل خادماتهم

جريمة بشعة تجبر سعوديين على ترحيل خادماتهم
المصدر: الرياض- (خاص) من ريمون القس

بدأ عدد من السعوديين بالتخلي عن خادماتهم بعد جريمة بشعة راح ضحيتها مواطنة سعودية على يد خادمتها الأثيوبية نهاية الأسبوع الماضي.

وأقدمت خادمة أثيوبية الجنسية على قتل المواطنة السعودية، الخميس الماضي، في قرية المسيلات جنوب محافظة الطائف بمنطقة مكة المكرمة مستخدمة مطرقة، ومستغلة حالة سجود صاحبة المنزل أثناء الصلاة.

وقال ابن الضحية عبد الرحمن الحارثي إن مقتل والدته “غالية الحارثي” امتد أثره إلى بعض الأسر في القرية ممن لديهم عاملات من الجنسية نفسها، بحسب ما نقلت صحيفة محلية.

وأضاف أن أرباب هذه الأسر سلموا خادماتهم للترحيل، خشية وجود اتفاقات مسبقة مع القاتلة على تكرار السيناريو المؤلم.

وقال “الحارثي” إن أسرته منحت العاملة الثقة العمياء، وتمتعت بها من دون حدود طيلة فترة إقامتها التي خلصت إلى قتل والدته.

وأضاف أن ارتكاب الجريمة كان يساور الخادمة طيلة الأسبوعين الماضيين، وعندما كانت تُقرر التنفيذ تتراجع، وظلت متذبذبة حتى تجرأت على ارتكابها الخميس.

وتعتمد الأسر السعودية بشكل كبير على الخادمات المنزليات، وتقدر أعدادهن بنحو مليون خادمة، منهن نحو 400 ألف أثيوبية.

وتشهد المملكة حالات اعتداء عديدة من قبل الخادمات ضد الأسر التي تعمل لديها، كما تحدث في المقابل اعتداءات على الخادمات من قبل العائلات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث