دعوات لإلغاء قانون التظاهر في مصر

دعوات لإلغاء قانون التظاهر في مصر

القاهرة- دعا الناشط المصري المعارض، علاء عبد الفتاح، الأربعاء، السلطات المصرية إلى إلغاء قانون مثير للجدل “يحد” من حرية التظاهر.

ويعد عبد الفتاح من أبرز الناشطين المعارضين الذين شاركوا في التمهيد لحركة الاحتجاجات التي أسقطت الرئيس الأسبق حسني مبارك في 2011. وأُفرج عنه بكفالة بعد اعتقاله في قضية الاعتداء على شرطي في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي خلال تظاهرة في القاهرة.

وكانت السلطات المصرية أصدرت في وقت سابق من الشهر نفسه قانونا مثيرا للجدل لتنظيم التظاهر يقول المعارضون إنه “يقيد حق التظاهر بدلا من أن ينظمه”.

واعتبر عبد الفتاح في مؤتمر صحافي نظمه ناشطون رفضا للقانون المذكور وللمطالبة بالإفراج عن عشرات من الناشطين أوقفوا بتهمة انتهاكه، إن “قانون التظاهر يستخدم ضد العمال والطلاب وأي معارضة للنظام الحالي”.

وشدد على وجوب إلغاء هذا القانون، وليس تعديله.

بدوره، ندد المحامي الناشط في مجال حقوق الإنسان، خالد علي، بالقانون، معتبرا أنه “ينافي الدستور”. ولفت إلى أنه سيبدأ إضرابا عن الطعام تنديدا به.

وقال علي إن “أحمد ماهر أحد مؤسسي حركة 6 أبريل التي كانت في مقدمة المشاركين في ثورة يناير 2011، والناشط أحمد دوما، باشرا إضرابا عن الطعام في سجنهما رفضا للقانون”. وحكم على ماهر ودوما بالسجن ثلاثة أعوام لتنظيم تظاهرة غير مرخص لها.

وكان مقررا تنظيم تظاهرة بعد المؤتمر الصحافي لكنها ألغيت بسبب الانتشار الكثيف لعناصر الشرطة في محيط مكان التجمع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث