سعودي يموت حزناً على مقتل شقيقه

سعودي يموت حزناً على مقتل شقيقه

إرم – (خاص) من ريمون القس

توفي مواطن سعودي في السبعين من عمره، الإثنين، بعد سماعه نبأ مقتل شقيقه الأصغر في مدينة جدة الساحلية على البحر الأحمر.

وبدأت التفاصيل بخلاف عائلي أدى إلى مقتل أربعيني، وما أن ورد نبأ مقتله إلى شقيقه الأكبر الذي يعاني من أمراض القلب إلا سقط مُتوفيا رغم محاولات إسعافه.

وقالت شرطة منطقة مكة المكرمة، في بيان صحافي، إنّ الجهات اﻷمنية في شرطة جدة تبلغت صباح الإثنين بحادثة إطلاق نار من مواطن على أحد أقاربه في أحد الشقق السكنية بحي الثغر جنوبي محافظة جدة ثم لاذ بالهرب.

وأوضحت “فور تلقي البلاغ انتقل المختصون والجهات ذات العلاقة للموقع، واتضح أنّ المجني عليه مواطن أربعيني ملقى على الأرض مصاباً بطلق ناري، وأثناء نقله للمستشفى لإسعافه وافته المنية قبل وصوله”.

وأضاف البيان “بعد البحث والتحري عن المتهم تم ضبطه من قبل رجال الأمن في فترة وجيزة، واتضح أنه مواطن في الـ30 من عمره، وعند سماع أقواله أفاد بوجود خلافات عائلية بينهما، كما تم التحفظ عليه لإكمال الإجراءات اللازمة، تمهيداً لإحالته للجهات المختصة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث