أوباما في السعودية الخميس

أوباما في السعودية الخميس

الرياض– تترقب المملكة العربية السعودية وصول الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الخميس، في زيارة يلتقي خلالها بخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.

وقال مسؤول في مجلس الأعمال السعودي الأمريكي في الرياض، إن أوباما لن يصطحب وفدا تجاريا نظرا لأن وزير التجارة الأمريكي بني بريتزكر، ووفد تجاري موسع زاروا المملكة خلال الفترة من 10 إلى 12 الشهر الجاري.

ووفقا للبيانات المتاحة على موقعي وزارة التجارة الأمريكية، ومجلس الأعمال السعودي الأمريكي، فالمملكة تعد تاسع أكبر شريك تجاري للولايات المتحدة، والمستورد رقم 20 منها في 2012.

وبحسب أحدث البيانات الصادرة عن مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات السعودية، تعتبر الولايات المتحدة أكبر شريك تجاري للمملكة في العالم، حيث بلغ التبادل التجاري بين الدولتين 76.6 مليار دولار في العام 2012، لتستحوذ أمريكا على 14.1% من حجم التبادل التجاري للملكة مع العالم.

وتراجع التبادل التجاري بين البلدين في العام 2013، بنسبة 1.8%، إلى 75.2 مليار دولار، بواردات سعودية 22.1 مليار دولار، وصادرات إلى الولايات المتحدة بـ 53.1 مليار دولار، بحسب وزارة التجارة السعودية.

وتُظهر بيانات المجلس السعودي الأمريكي، أن الولايات المتحدة هي أكبر دول العالم في الاستثمار الأجنبي المباشر في السعودية.

وقالت وزيرة التجارة الأمريكية خلال زيارتها للسعودية، أن قيمة الاستثمارات الأمريكية في السعودية تضاعفت خلال الأعوام الخمسة الماضية، من 5 مليار دولار إلى 10 مليار دولار.

وأضافت:”ساعدنا على مدى الأعوام الأربعة الماضية أكثر من 450 شركة على تصدير منتجاتها للمرة الأولى إلى المملكة العربية السعودية. وكان من بينها 400 شركة أمريكية صغيرة ومتوسطة الحجم”.

وضم الوفد التجاري الأمريكي، الذي أنهى زيارته للملكة في 12 من الشهر الجاري، 21 شركة من كبرى الشركات الأمريكية.

وكان مدير عام مجلس الأعمال السعودي الأمريكي، سعود الصويلح، صرح أخيرا أن هناك خطة لتصنيع أنواع من السيارات الأمريكية في ينبع الصناعية بالسعودية خلال الأشهر المقبلة، بعد دراسة الموضوع مع ممثلي الشركات الأمريكية.

وبلغت الواردات السعودية من الولايات المتحدة في 2012، ما قيمته 21 مليار دولار، فيما بلغت صادرات المملكة إليها 55.6 مليار دولار، بفائض ميزان تجاري لصالح السعودية بـ 34.6 مليار دولار، يعادل 45% من التبادل التجاري بين البلدين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث