إمام يمني يستدرج طفلة سعودية ويغتصبها

إمام يمني يستدرج طفلة سعودية ويغتصبها

الرياض- اغتصب أمام يمنيّ تجاوز السبعين، طفلة سعودية تبلغ من العمر 8 سنوات، عند عودتها من المدرسة، الإثنين.

واستدرج الإمام الفتاةَ إلى سيّارته بحجّة إيصالها إلى المنزل، ووفق المصادر، يقوم الإمام بإمامة المصلّين بأحد مساجد محافظة أبو عريش، التي يقيم فيها منذ 22 عاماً.

وكان رجال الأمن السعودي ارتابوا، بمركبة “مفيمة” مركونة في سوق الأغنام في محافظة أبو عريش التابعة لمنطقة جازان جنوب المملكة العربية السعودية، وهي في وضع التشغيل، ولدى فتح باب السيارة، تم ضبط الجاني بالجرم المشهود وهو ينتهك عرض ضحيته في المقاعد الخلفية.

وأكّد المتحدّث الإعلامي بإمارة جازان علي زعلة، أن المتهم أُحيل إلى شرطة أبو عريش التي بدورها ستحيله إلى هيئة التحقيق والادعاء العام، فيما أحيلت الطفلة المجني عليها إلى أحد المستشفيات لإجراء الفحوص الطبية من أجل رفع تقرير طبي لجهات التحقيق.

وأضافت المصادر أن شرطة أبو عريش أحالت المتهم إلى دائرة العرض والأخلاق بهيئة التحقيق والادعاء العام لإكمال اللازم معه بعد اعترافاته في التحقيق المبدئي معه في الشرطة، وكذلك ما رصده القابضون وتدوينه في محضر رسمي.

وأثارت القضية جدلاً واسعاً في مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، وما تزال تبعاتها مستمرة، على خلفية تسريب محضر الواقعة، إذ تجري إمارة جازان تحقيقات موسعة للكشف عن الموظفين المتورطين بتصوير وتسريب المحضر الرسمي، مستنكرة غياب السرية التي تلف عادة هذا النوع من القضايا في المجتمع السعودي المحافظ.

وجاء في نسخة المحضر الذي تم تسريبه “عند فتح الباب من قِبل رجال دوريات الأخويا من منسوبي المحافظة وجدت أن شخصاً طاعناً في السن يلبس ثوباً وغترة فقط، وبجواره طفلة تبلغ من العمر ثماني سنوات تقريباً تلبس مريول المدرسة وقدماها عاريتان، وهي بحسب قولها تدرس بالصف الثاني الابتدائي، وقتها صرخت واستغاثت برجال أخويا محافظة أبو عريش، وذكرت لهم أن المتهم الشايب الذي بجانبها (خربان) وانهارت بالبكاء”. وترجى المتهم رجال الدورية؛ قائلاً “استروني”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث