أميرة سعودية تنتقد سياسة حكومة بلادها

أميرة سعودية تنتقد سياسة حكومة بلادها

الرياض- انتقدت أميرة سعودية سياسات الوزارات المتعاقبة في بلادها التي فاقمت من أزمة البطالة بين الشباب.

وتتزايد أزمة البطالة في المملكة العربية السعودية -أكبر اقتصاد عربي وأكبر مصدر للنفط الخام في العالم- ، لتبلغ نسبة عالية تجاوزت 12%.

وجاء في التغريدة التي نشرتها الأميرة المثيرة للجدل بسمة بنت سعود بن عبد العزيز على موقع للتواصل الاجتماعي، الأربعاء، إن:”البطالة نتيجة تراكمات من قرارات سابقة عقيمة من قبل بعض الوزارات والنتيجة مشاكل و(مشكلجية)”.

وتتناقل وسائل الإعلام بين الحين والآخر آراء الأميرة التي تثير جدلاً في المملكة، إذ تتبنى قضايا إصلاحية تتناول حرية المرأة، ورفع الأجور، وتحسين ظروف معيشة المواطن، وصياغة دستور ملزم للمملكة، وإصلاح النظام التعليمي، وغيرها من القضايا التي تعتبر في حكم المحظورات في أكثر المجتمعات العربية والإسلامية محافظة.

والأميرة بسمة، هي ابنة الملك سعود الراحل شقيق العاهل السعودي الحالي الملك عبد الله، ووالدتها من بلاد الشام، وتمضي معظم أوقاتها في لبنان وبريطانيا.

ويتجاوز عدد متابعي الأميرة السعودية على موقعها الرسمي في “تويتر” نحو 100 ألف، تفاعل بعضهم مع تغريدتها الأخيرة، التي ردّت فيها الأميرة على مدوّن يُدعى “مشكلجي” انتقد فيها الأميرة وسياسات الوزارات في بلاده، ناقلاً معاناته من البطالة على الصفحة الرسمية للأميرة بسمة؛ وجاء في تغريدته:”أنا وملايين الشباب عاطلين”.

وكانت الأميرة بسمة انتقدت الحكم الملكي المطلق في السعودية، العام الماضي، وأكدت أن النظام السعودي الحالي يفتقد إلى الشفافية; لأن نصف سكان المملكة فقراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث