حماس تفرج عن 6 من سجناء “فتح” تنفيذاً للمصالحة

حماس تفرج عن 6 من سجناء “فتح” تنفيذاً للمصالحة
المصدر: غزة -

أفرجت وزارة الداخلية في حكومة قطاع غزة المقالة، الاثنين، عن ستة من سجناء حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) “المدانين في قضايا أمنية”، وذلك بموجب عفو أصدره رئيس الحكومة إسماعيل هنية، القيادي بحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية المقالة، إياد البزم، في تصريح صحفي: “تم الإفراج عن 6 من سجناء حركة فتح الذين أدانتهم المحاكم الفلسطينية؛ بتهم أمنية، وأصدرت بحقهم أحكاماً قضائية”.

والسجناء الذين شملهم قرار العفو، هم: علاء ماجد صيام، وسامي جبر النخالة، ومحمود كمال البحيصي، ومحمد شحدة أبو عمرة، وعبد العزيز نايف الشرافي، وعبد الرحمن خضورة، ولم يكشف المتحدث عن التهم التي أُدين بها هؤلاء، ولا الأحكام التي صدرت بحقهم، ولا صلتهم بحركة “فتح”.

ومضى البزم قائلا إن قرار هنية بالعفو عن السجناء الستة جاء استجابة لتوصيات لجنة الحريات العامة، وتنفيذاً لاتفاق المصالحة الفلسطينية، ففي اجتماع لها مؤخرا بغزة، طالبت لجنة الحريات العامة، المنبثقة عن تفاهمات المصالحة الفلسطينية، حكومة التوافق الوطني، المقرر تشكيلها خلال الأيام المقبلة، بتحريم الاعتقال السياسي، وضمان حرية العمل السياسي والحزبي.

وبتكليف من الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، زعيم حركة “فتح”، وقّع وفد فصائلي من منظمة التحرير الفلسطينية اتفاقاً مع حركة “حماس” في غزة، يوم 23 أبريل/نيسان الماضي، يقضي بإنهاء الانقسام الفلسطيني، وتشكيل حكومة توافقية في غضون خمسة أسابيع، يتبعها إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني بشكل متزامن.

ويسود الانقسام في الساحة الفلسطينية بين حركتي “فتح” وحماس”، منذ منتصف يونيو/حزيران 2007، في أعقاب سيطرة “حماس” على غزة؛ إثر اشتباكات دموية مع حركة “فتح”، وأعقب ذلك تشكيل حكومتين فلسطينيتين، الأولى تشرف عليها “حماس” في غزة، والثانية في الضفة الغربية وتشرف عليها السلطة الوطنية الفلسطينية، بزعامة عباس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث