الأسرى الفلسطينيون يواصلون معركة الأمعاء الخاوية

الأسرى الفلسطينيون يواصلون معركة الأمعاء الخاوية
المصدر: رام الله– (خاص) من نظير طه

يخوض الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، معركتهم ضد الاعتقال الإداري لليوم الحادي عشر على التوالي.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني في بيان له، أن عدد الأسرى المضربين بشكل مفتوح وصل إلى (120) أسيراً، وأن جزءًا ممن تبقوا هم من كبار السن والمرضى الذين سيتعذر انضمامهم للإضراب، بينما سينضم القسم الآخر لاحقًا، وفقا للخطة النضالية الموضوعة، وذلك مرهون بردود سلطات الاحتلال والجهات المختصة بإصدار أوامر الاعتقال الإداري.

وفي سجن النقب يخوض واحد وخمسون أسيراً الإضراب، وقد نقلوا إلى العزل في السجن نفسه، وفي “عوفر” أعلن سبعة وثلاثون أسيراً إضرابهم المفتوح وجميعهم الآن محتجزون في عزل سجن “الرملة”، نقل ثلاثة أسرى منهم إلى مشفى “أساف هروفيه” وهم محمد النتشة وداود حمدان وطارق دعيس. هذا بالإضافة إلى عدد آخر من الأسرى الإداريين الذين يخوضون الإضراب في “مجدو”.

كما انضم في اليوم الثامن من الإضراب، عدد من الأسرى الإداريين من كبار السن والمرضى وذلك ليوم واحد تضامناً من زملائهم، ستة منهم دخلوا إضرابا مفتوحا عن الطعام.

وفي السياق ذاته، يخوض المعتقل الإداري أيمن طبيش من الخليل، إضراباً ضد الاعتقال الإداري لليوم الخامس والستين على التوالي، ويقبع في مشفى “أساف هروفيه”، ووصل وضعه إلى حالة حرجة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث