عشرات الإصابات إثر قمع الاحتلال للمظاهرات المناهضة للاستيطان

عشرات الإصابات إثر قمع الاحتلال للمظاهرات المناهضة للاستيطان
المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

أصيب عشرات الفلسطينيين الجمعة، جراء قمع الاحتلال للمسيرات الأسبوعية المناوئة للجدار والاستيطان في عدد من محافظات الضفة الغربية.

ففي قرية النبي صالح شمال غرب محافظة رام الله والبيرة، أصيب خمسة شبان بعيارات معدنية مغلفة بالمطاط في مناطق مختلفة من أجسامهم والعشرات بحالات الاختناق الشديد، إثر قمع الاحتلال الإسرائيلي المسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان في القرية.

وانطلقت المسيرة من وسط القرية صوب الأراضي المصادرة لتوسيع مستوطنة “حلاميش”؛ للتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام ولرفض الاستيطان والاحتلال، بمشاركة العشرات من أبناء القرية ونشطاء المقاومة الشعبية بالإضافة إلى عدد من المتضامنين الأجانب.

وفي قرية بلعين غرب رام الله، أصيب مواطن بجروح والعشرات من المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق، خلال قمع الاحتلال لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الضم والتوسع.

وعند اقتراب المسيرة من الجدار، هاجمها جنود الاحتلال بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، ما أدى إلى إصابة شاب بقنبلة غازية بالفخذ، والعشرات من المشاركين بحالات اختناق متفاوتة.

وفي بيت لحم، قمعت قوات الاحتلال مسيرة المعصرة ومنعتها من الوصول إلى الأراضي المصادرة، دعما للأسرى الإداريين في سجون الاحتلال والذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية.

ولدى وصول المسيرة إلى مدخل القرية كان هناك العشرت من جنود الاحتلال، و استطاع المشاركون في المسيرة من اجتياز جنود الاحتلال في محاولة لإغلاق شارع استيطاني ردا على اعتداءات المستوطنين، لكن جنود الاحتلال منعوهم من اسكمال الطريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث