مفوضية الانتخابات العراقية: التصويت الخاص يسجل أعلى مشاركة

مفوضية الانتخابات العراقية: التصويت الخاص يسجل أعلى مشاركة
المصدر: بغداد- (خاص) من عدي حاتم

أعلنت مفوضية الانتخابات العراقية، وصول نسبة المشاركة في التصويت الخاص والمشروط إلى 91% من المشمولين، فيما علمت “إرم” من مصادر خاصة، تصدر قوائم المالكي والحكيم والصدر في الاقتراع الخاص.

وكانت “المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق” أغلقت الاثنين أبواب مراكز الاقتراع في عموم البلاد.

وقال رئيس الدائرة الانتخابية بالمفوضية، مقداد الشريفي، في مؤتمر صحافي إن نسبة المشاركة الإجمالية بالتصويت الخاص والمشروط، بلغت 91.46 % برغم التشكيك باستعدادات المفوضية والأجهزة الخاصة بقراءة بطاقات الاقتراع الإلكترونية، مشيرا إلى أن تلك المشاركة شكلت مفاجأة للمفوضية وانجازاً كبيراً للقوات الأمنية والمفوضية.

وأضاف الشريفي، أن عدد وكلاء الكيانات السياسية المشاركة في الانتخابات البرلمانية بلغ 627 ألفا لدى المفوضية، وأن التصويت جرى بمراقبة 170 ألف مراقب من منظمات المجتمع المدني، فضلا عن 4800 من الإعلاميين.

وأشار إلى أن المفوضية فتحت 542 مركزاً لتصويت عناصر القوات الأمنية، ضمت 2672 محطة اقتراع.

وبشأن عدد المشمولين بالتصويت الخاص والمشروط، قال إن عدد المشمولين بالتصويت الخاص بلغ مليون و23 ألف ناخب، مبيناً أن الذين صوتوا منهم بلغ 835 ألف عنصر.

وذكر الشريفي، أن المفوضية فتحت 36 مركزاً انتخابياً للمهجرين تضم 84 محطة اقتراع، لافتاً إلى أن هنالك 139 مركزاً تضم 144 محطة للراقدين في المستشفيات البالغ عددهم 84 ألفاً و980 ناخباً.

وتابع رئيس الدائرة الانتخابية بالمفوضية، أن نزلاء السجون البالغ عددهم 24 ألفاً و155 شخصاً صوتوا في 34 مركزاً تضم 60 محطة اقتراع.

من جانب آخر علمت “إرم” من مصادر مختلفة أن قوائم “ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، و”المواطن” التي يتزعمها عمار الحكيم، و”الأحرار” التابعة للتيار الصدري، تصدرت في الاقتراع الخاص.

وقالت المصادر إن قائمة المالكي حصلت على أصوات القادة والضباط والفضائيين (وهم الضباط والجنود الذين يقتصر حضورهم في وحداتهم العسكرية على استلام الراتب).

وبينت أن عناصر الشرطة المتضررين من وكيل وزارة الداخلية عدنان الأسدي (قيادي في حزب الدعوة) صوتوا إلى قائمة الحكيم.

وأضافت أن عناصر الشرطة الاتحادية في بغداد صوتوا إلى قائمة الأحرار التابعة للتيار الصدري.

وأكدت المصادر أن بعض الأصوات ذهبت إلى التحالف المدني الديمقراطي الذي يمثل الحزب الشيوعي العراقي، والبعض الآخر للقائمة العربية بزعامة نائب رئيس الوزراء صالح المطلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث