انتخابات البرلمان المصري تتجه إلى النظام المختلط

انتخابات البرلمان المصري تتجه إلى النظام المختلط
المصدر: القاهرة - (خاص) من شوقي عصام

تعمل اللجنة المعنية بإعداد قانون مجلس النواب ومباشرة الحقوق السياسية في مصر، والتي شُكلت من جانب الرئيس المصري المؤقت، المستشار عدلي منصور، في حالة انعقاد دائم، للوقوف على القانون المناسب للانتخابات البرلمانية، وطريقة إجرائها والتمثيل المناسب تحت القبة، حيث تجتمع اللجنة في وزارة العدالة الانتقالية، الكائنة في أحد مباني دار البرلمان بوسط العاصمة.

وفي هذا السياق، قال مصدر مسؤول من داخل اللجنة، إن القانونيين والمستشاريين القائمين على هذا العمل، لجأوا إلى مضابط الحوارالمجتمعي، الذي عقده الرئيس المؤقت مع القوى السياسية والأحزاب والشخصيات العامة، في نهاية العام الماضي بقصر الاتحادية، وذلك للوصول إلى النظام الذي يحقق توافقاً من جانب الجميع، وهناك اتجاه داخل اللجنة من إقرار القانون، بإجراء الانتخابات بالنظام المختلط.

وفسر المصدر في تصريحات خاصة لـ”إرم”، أن اللجنة ترى إجراء الانتخابات بنظام فردي بنسبة 80 %، وقائمة بنسبة 20%، تضم الأخيره قوائم تتعلق بالعمال والفلاحين والمرأة والشباب وذوي الاحتياجات الخاصة، مشيراً إلى أن اللجنة تعمل دون أي ضغوط أو إملاءات أو لحساب تيار سياسي على حساب آخر، مشيراً إلى أن هناك مجموعة من الأحزاب تتمسك بنسبة كبيرة للقائمة في الفترة الحالية، نظراً لحداثتها، بينما طالبت أخرى بالنظام الفردي، نظراً لامتلاكها شعبية في الشارع.

وفي هذا السياق، رحب نائب رئيس حزب المؤتمر، د. صلاح حسب الله، بدعوة الرئاسة لإجراء حوار مجتمعي موسع حول قانون الانتخابات النيابية، مؤكداً أن الحزب سبق أن عرض رأيه حول القانون في لقاء برئيس الجمهورية، الذي استمع لرؤية الأحزاب بصدر رحب، موضحاً في بيان، أن الحزب يفضّل إجراء الانتخابات بالنظام الفردي، لما يمثله هذا النظام من تواصل مباشر بين النائب وناخبيه، بالإضافة إلى قطع الطريق على بقايا جماعة الإخوان من استغلال بعض الأحزاب الصغيرة، وخوض الانتخابات متسترين تحت هذه اللافتات الحزبية والاحتيال على الناخبين.

وأردف: إن الانتخابات بالنظام “الفردي”، هو الأنسب لمصر خلال هذه المرحلة، ويمثل تحدياً صعباً أمام الأحزاب، يجب أن تخوضه من خلال تواجدها الفعلي والتفاعل مع مشاكل الشارع المصري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث