30 قتيلا في انفجار أمام مسجد في حمص وسط سوريا

30 قتيلا في انفجار أمام مسجد في حمص وسط سوريا

بيروت – تضاربت الروايات اليوم الجمعة حول عدد ضحايا قنبلة انفجرت أمام مسجد في حمص في حين توشك القوات الموالية للرئيس بشار الأسد على استعادة المدينة التي تقع في وسط سوريا وتحظى بأهمية رمزية من أيدي مقاتلي المعارضة.

وقالت الهيئة العامة للثورة السورية المعارضة إن حصيلة الهجوم ارتفعت إلى 30 قتيلاً، فضلاً عن عشرات الجرحى.

ويقع المسجد المستهدف على أطراف حي “عكرمة” الذي تقطنه غالبية موالية للنظام السوري بمدينة حمص، ونازحين من الأحياء التي تسيطر عليها قوات المعارضة وتحاصرها قوات النظام منذ أكثر من 22 شهراً.

واتهمت الهيئة قوات النظام السوري بتنفيذ الهجوم، في إشارة إلى أن القتلى من المعارضين للنظام، في الوقت الذي لم تعلن أي جهة المسؤولية عن تنفيذه.

ويقع المسجد المستهدف على أطراف حي “عكرمة” الذي تقطنه غالبية موالية للنظام السوري بمدينة حمص، ونازحين من الأحياء التي تسيطر عليها قوات المعارضة وتحاصرها قوات النظام منذ أكثر من 22 شهراً.

وقال التلفزيون العربي السوري من جهته إن 14 شخصا قتلوا وأصيب العشرات في تفجير “إرهابي” أمام مسجد بلال الحبشي بينما كان المصلون يغادرون المسجد.

وتصف السلطات السورية الهجمات التي يشنها مقاتلو المعارضة عادة بالهجمات “الإرهابية” لكن لا توجد وسيلة للتحقق من هوية المسؤولين عن التفجير. وقالت قناة الميادين التلفزيونية اللبنانية التي تعتمد على مراسلين لها في سوريا إن التفجير نجم عن سيارة ملغومة.

ولا تزال القوات السورية تدعمها ميليشيات مؤيدة تحاصر مئات من مقاتلي المعارضة في الحي القديم في حمص. وسمح اتفاق تم التوصل إليه في مباحثات جنيف للسلام هذا العام لبعض المدنيين بمغادرة المنطقة. لكن المفاوضات الأخرى انهارت بعد القتال العنيف هذا الأسبوع.

وكانت حمص وهي مدينة يقطنها سنة وعلويون ومسيحيون من أوائل المدن التي شهدت احتجاجات ضد الأسد في عام 2011 والتي تحولت إلى معارضة مسلحة بعد محاولة سحقها بالقوة.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء عن مصدر عسكري قوله اليوم الجمعة إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة “قضت على أعداد من الإرهابيين” في وسط حمص وسيطرت على مبان في حي باب هود وحي وادي السايح وكلاهما يقع في البلدة القديمة التي يحتدم القتال للسيطرة عليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث