كركوك: تفجير أمام منزلي مرشحَين للانتخابات البرلمانية

كركوك: تفجير أمام منزلي مرشحَين للانتخابات البرلمانية

إرم ـ (خاص) من اسكندر إبراهيم

تشهد كركوك بشكل شبه يومي هجمات مسلحة تشنها تنظيمات تابعة للدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش”، والقاعدة، قبل إجراء الانتخابات في العراق، المزمع إجراؤها في 30 أبريل/نيسان الجاري.

وفجّر مسلحون مجهولون عبوتين ناسفتين أمام منزلين لمرشحين بالانتخابات البرلمانية في قضاء الحويجة غربي كركوك.

وقال مصدر أمني، إنّ مسلحين مجهولين فجّروا عبوة ناسفة أمام منزل مرعي حسن نصيف الموظف بتربية كركوك والمرشح للانتخابات البرلمانية وسط قضاء الحويجة، دون أن يكون هنالك أضرار بشرية فيما فجّر مسلحون آخرون أيضاً عبوة ناسفة أمام مسكن محمد إسماعيل حسين الحمداني المرشح عن القائمة الوطنية في قرية العاكولة التابعة لقضاء الحويجة غربي كركوك والذي يعمل موظفاً بهيئة النزاهة والمرشح للانتخابات البرلمانية دون أضرار تذكر.

من جانب آخر، أفاد مصدر في شرطة محافظة كركوك، الثلاثاء، بأنّ أحد عناصر “داعش” قتل بهجوم مسلح قرب منزله جنوب غربي المحافظة.

وأوضح أنّ “مجموعة مسلحة تستقل سيارة حديثة أطلقت النار، في ساعة متقدمة من ليلة الاثنين، تجاه أحد عناصر دولة العراق والشام الإسلامية والتي تسمى بداعش، قرب منزله في ناحية تقع غربي كركوك، ما أسفر عن مقتله في الحال”.

وأفاد مصدر في شرطة محافظة كركوك، بأنّ مجموعة مسلحة فجّرت مقرّين لقوات الصحوة جنوبي المحافظة.

وقال المصدر إنّ “مسلحين مجهولين فجّروا، صباح الاثنين، عدداً من العبوات الناسفة التي زرعت في محيط مقرين لقوات الصحوة، قرب قرية جديدة في قضاء داقوق جنوبي كركوك، ما أسفر عن تدمير المقرين دون وقوع أية خسائر بشرية”.

ومن جهته، كشف مسٶول قسم العلاقات والاعلام في مكتب كركوك للمفوضیة العلیا المستقلة للانتخابات في العراق عبد الباسط درویش في تصریح صحفي، أنە تم تحضیر ١٩٨٨ محطة اقتراع للتصویت العام في محافظة كركوك، لانتخابات مجلس النواب العراقي.

وقال درویش، تم تهیئة محطة واحدة للمهجرین و٢٨ محطة لنازحي الرمادي، وللمشاركین في التصویت الخاص من القوات التابعة لوزارة الداخلیة والدفاع تم تخصیص ٨٨ محطة اقتراع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث