حرب إعلامية مصرية بين مؤسستي “الأهرام” و”الوطن”

حرب إعلامية مصرية بين مؤسستي “الأهرام” و”الوطن”
المصدر: القاهرة- (خاص) من محمود صبري

أكدت جريدة “الوطن” المستقلة المصرية، أن مؤسسة “الأهرام” الحكومية تعمدت تعطيل وتأخير طباعة وتوزيع العدد اليومي لجريدة “الوطن” على مدار الأيام الماضية، بتعليمات مباشرة من أحمد السيد النجار، رئيس مجلس الإدارة، لمجرد أن طالبت “الوطن” بمستحقاتها المالية لدى “الأهرام”، وذلك وسط تجاهل تام من المجلس الأعلى للصحافة.

وأضافت “الوطن” التابعة لرجل الأعمال محمد الأمين مالك قنوات (سي بي سي)، خلال بيان لها، أن الجريدة تقدمت لتحرير 4 محاضر رسمية في قسم شرطة بالسادس من أكتوبر، ضد رئيس مجلس إدارة “الأهرام”.

فيما قرر مجلس إدارة “الوطن” التعاقد مع مؤسسة “أخبار اليوم” لطباعة وتوزيع الجريدة، وتؤكد “الوطن” لقارئها أن الجريدة ستنتظم في التوزيع، بعد التعاون المثمر مع “أخبار اليوم” المعروفة بالالتزام الشديد مع الصحف الأخرى، تحت قيادة الكاتب الصحفى ياسر رزق، رئيس مجلس إدارة “أخبار اليوم”.

من جهة أخرى، قالت مؤسسة “الأهرام” الصحفية، إنها ملتزمة تمامًا بنصوص عقدها الخاص بالطباعة والتوزيع لجريدة “الوطن” المستقلة، حتى نهاية شهر أبريل الجاري.

ونفت “الأهرام” في بيان لها ما وصفته بأنه “رد على تجاوزات ومهاترات”، ما تدعيه الصحيفة حول صدور تعليمات من رئيس مجلس إدارة مؤسسة “الأهرام” لإيقاف طبع جريدة “الوطن”، بهدف الضغط عليها حتى لا تطالب بمستحقاتها المالية لدى الأهرام.

وأكدت مؤسسة “الأهرام” التزامها بكل بنود عقدها مع الوطن، مشيرة إلى أن الجريدة ليس لها أية حقوق متأخرة لدى “الأهرام”، مضيفة أنه رغم أن قواعد المحاسبة بشأن التوزيع تستلزم بعض الوقت لتسوية أيى حقوق، إلا أن جريدة “الوطن” قامت بإرسال إنذار للأهرام للمطالبة بمستحقاتها عن شهر مارس الماضي فور انتهائه مباشرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث