الاتحاد الأوروبي: حرية التعبير تتدهور في الجزائر

الاتحاد الأوروبي: حرية التعبير تتدهور في الجزائر
المصدر: الجزائر- (خاص) من أنس الصبري

ذكر تقرير أصدره الاتحاد الأوروبي، الخميس، أن الوضعية العامة لحقوق الإنسان في الجزائر لم تتغير بشكل ملحوظ، حيث يستمر غياب استقلال القضاء، ويبدو أن الوضع تدهور فيما يتعلق بحرية تكوين الجمعيات والتجمع والتعبير.

وأضاف أن الجزائر تضع قيودا أمام المنظمات غير الحكومية الدولية عند الدخول إلى أراضيها ، مسجلا أن العديد من الجمعيات تشتكي منذ أعوام لدى مؤسسات الاتحاد الأوروبي، من رفض السلطات الجزائرية منح ممثليها تأشيرة دخول، وهو ما يعيق عملها وتعاونها مع المنظمات غير الحكومية المحلية.

وأكد التقرير أن منظمات غير الحكومية محلية وكل المنظمات غير الحكومية الدولية، تواجه مشاكل فيما يتعلق بمسلسل التسجيل الإجباري المتضمن في القانون المتعلق بالجمعيات، مشيرا إلى أن العديد من منظمات المجتمع المدني تطالب بتغيير هذا القانون.

وبخصوص الحالة السياسية في الجزائر، سجل الاتحاد أن مسلسل الإصلاح الدستوري لم يتقدم، مبرزا بطء الإصلاحات السياسية بالبلاد.

واعتبر أن بعض القوانين تتضمن تناقض واضح قياسا بالمعايير الدولية، مسجلا عدم تحقيق تقدم ملموس في ما يخص تنفيذ التوصيات الصادرة عن البعثة الأوروبية لمراقبة الانتخابات التشريعية العام 2012.

وكشف التقرر أن الفساد ارتفع بشكل ملحوظ خلال الأعوام الأخيرة، وأن هذه الآفة “لم تأخذها الحكومة بعين الاعتبار بالشكل الكافي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث