العلم الإسرائيلي والنجمة السداسية مداساً لقضاة الأردن

العلم الإسرائيلي والنجمة السداسية مداساً لقضاة الأردن

عمّان ـ لا يزال علم إسرائيل والنجمة السداسية مداسا لقضاة الأردن، والمحامين، ومراجعي قصر العدل في العاصمة عمّان.

ووضعت رسومات العلم والنجمة السداسية تقريباً في كل مكان داخل قصر العدل، حيث كان يداوم قاضي الصلح الشهيد رائد زعيتر، قبل أن يتم قتله برصاص جنديين إسرائيليين على جسر الكرامة بتاريخ العاشر من الشهر الجاري.

عدسة “إرم” بدأت ترصد وتلتقط صور العلم والنجمة السداسية منذ الخطوات الأولى بعيد الباب الخارجي لقصر العدل.

الرسوم التي توضحها الصور أتقنتها أيدي قضاة ومحامين كانوا أضربوا عن العمل احتجاجاً في اليوم الأول لتنامي أخبار الجريمة النكراء لهم.

وبطبيعة الحال فإنّ الحكومة لا تستطيع التدخل لرفع هذه الرسومات لثلاثة أسباب: أولها عدم مناسبة التوقيت، وثانيها الحرص على استقلالية القضاء، وثالثها أن الذين يعملون في قصر العدل هم رفاق وزملاء القاضي الشهيد.

[slideshow]97d64365ecec276948b0a3b8117b5a60[/slideshow]
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث