الجربا: “أصدقاء سوريا” لم تف بوعودها بتسليح الجيش الحر

الجربا: “أصدقاء سوريا” لم تف بوعودها بتسليح الجيش الحر
المصدر: دمشق – (خاص)

دعا رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، أحمد الجربا، الدول الأساسية في مجموعة “أصدقاء سوريا”، بالوفاء بوعودها في تزويد الجيش السوري الحر بالأسلحة الثقيلة.

وأكد الجربا، في تصريحات صحفية، السبت، على أنه “حصل على وعود من الدول الـ 11 المؤثرة في مجموعة أصدقاء سوريا بتزويد الجيش السوري بالأسلحة قبل مفاوضات “جنيف2″، في حال جرى تحميل نظام الأسد مسؤولية فشلها”.

وأشار إلى أن “هذه الدول، بما فيها الولايات المتحدة وبريطانيا والسعودية، حمّلت جميعها نظام الأسد مسؤولية فشل مفاوضات جنيف، لكنها لم تفِ بوعودها، في الوقت الذي يدفع فيه الشعب السوري الثمن بدمائه”.

واعترف بأنه “تمنى لو أن الولايات المتحدة نفّذت تهديدها بضرب مواقع في سوريا ردا على استخدام نظامها الأسلحة الكيميائية، لأن ذلك كان من شأنه أن يقرّب الحرب في سوريا من نهايتها، لكن نظام الأسد سلم الأسلحة الكيميائية لإنقاذ نفسه”.

وقال إن “الوقت حان لكي تتراجع الدبلوماسية إلى المركز الثاني من أجل تغيير موازين القوى في ساحات القتال لصالح الجيش السوري الحر، وإجبار النظام على التفاوض لأنه لا يعرف سوى لغة القوة”.

وأضاف الجربا: “نظام الأسد هو عدونا الرئيسي”، مشيرا إلى أن الأسد “حكم سوريا بالحديد والنار لمدة 50 عاما، ولم يكن هناك متطرفون أو إرهابيون حين انطلقت الثورة، بل شعب سوري يبحث عن حريته فقط”.

وحمّل الحكومة السورية “مسؤولية وجود المتطرفين الإسلاميين في الصراع”، متعهدا بـ “بطردهم من سوريا بعد سيطرة قوات الجيش السوري الحر على عدة محافظات”.

وختم بالقول: “سنستمر في قتال الإرهابيين لأننا نرفضهم كما يرفضهم الشعب السوري”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث