المغرب يضبط خلية لإرسال المقاتلين إلى الخارج

المغرب يضبط خلية لإرسال المقاتلين إلى الخارج

الرباط – قالت وزارة الداخلية المغربية الجمعة إنها ضبطت خلية إسلامية متشددة يقودها مواطن اسباني توفد مقاتلين إلى مناطق التوتر في الخارج.

وانضم مئات المقاتلين من المغرب وتونس والجزائر إلى قوات معارضة يهيمن عليها الإسلاميون في الحرب الأهلية في سوريا وتخشى حكومات دول شمال أفريقيا أن يشكل هؤلاء تهديدا أمنيا لدى عودتهم.

ونقلت وكالة المغرب العربي للأنباء عن بيان لوزارة الداخلية إن هذه الخلية كانت تنشط في شمال المغرب وفي الجيب الاسباني مليلية وفي مدينة ملقة القريبة في جنوب اسبانيا.

وقال البيان إنه تم القضاء على الخلية بالتعاون مع قوات الأمن الاسبانية وإنه تم إلقاء القبض على ثلاثة مواطنين مغاربة بينما اعتقلت قوات الأمن الاسبانية رئيس الخلية الاسباني ومساعديه.

ولم تتوفر أي تفاصيل عن عدد المشتبه بهم في اسبانيا وهوياتهم.

ولم يكشف بيان الداخلية المغربية عن هوية قائد الخلية لكنه قال انه كان يعيش في شمال المغرب وأضاف ان له علاقة وثيقة مع جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي تم القضاء عليها العام الماضي بينما كانت تستعد لإرسال مقاتلين للقتال في مالي وسوريا.

وأعلن المغرب مرارا عن القضاء على خلايا راديكالية متهمة بالتآمر داخل المملكة وخارجها.

وشهد المغرب عددا من الهجمات بالقنابل يشتبه ان منفذيها إسلاميون متشددون كان أحدثها في مراكش عام 2011 لكن الجماعات المتشددة لم تنجح حتى الآن في ترسيخ أقدامها في المملكة

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث