مصر: 2 مليار جنيه فاتورة الانتخابات الرئاسية

مصر: 2 مليار جنيه فاتورة الانتخابات الرئاسية

القاهرة – (خاص) من شوقي عصام

أكد مصدر قضائي، باللجنة العليا للانتخابات الرئاسية، أنّ الدولة وضعت 2 مليار جنيه، كميزانية لإتمام الاستحقاق الرئاسي، التي أصبحت مسؤولية عمل اللجنة، لافتاً إلى أنّ فاتورة الانتخابات البرلمانية المقبلة ستصل إلى 3 مليارات جنيه، نظراً لإجراءاتها المضاعفه للاستحقاق الرئاسي، الذي يكون أصعب، ويتطلب مجهوداً أكبر، نظراً لإجرائها على أكثر من مرحلة، ولتجاوز أعداد المرشحين، عن 5 آلاف شخص على الأقل، مقارنة بالانتخابات الرئاسية، التي لا يزيد عدد مرشحيها على أصابع اليدين.

وقال المصدر، في تصريحات خاصة لـ”إرم”، إنّ الفاتورة الانتخابية، تنفق على مكافآت القضاة، الذين يقومون بالإشراف على العملية السياسية، الذين يصل عددهم إلى 15 ألف قاضٍ، بالإضافة إلى الموظفين والإداريين المشاركين، ويصل عددهم 70 ألفاً، بالإضافة إلى العمليات التأمينية من جانب وزارة الداخلية، وتكاليف النقل والأوراق والاستمارات والأحبار، ومستلزمات أخرى.

يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه، أمين عام اللجنة العليا، المستشار حمدان فهمي، على وضع كل الترتيبات اللازمة لعملية التصويت في الانتخابات الرئاسية المقبلة، وطباعة نماذج تأييدات المرشحين وكيفية الكشف الطبي على المرشحين لبيان سلامتهم من الناحية البدنية والذهنية، مشيراً في بيان إلى أنّ اللجنة حددت المجالس الطبية المتخصصة التابعة لوزارة الصحة لتوقيع الكشف الطبي على الراغبين في عملية الترشح لبيان سلامتهم من الناحية البدنية والذهنية.

وتابع: اللجنة تمكنت من توفير 1500 جهاز إلكتروني متعدد الأغراض، يمكن له طباعة نماذج التأييدات علاوة على قدرته على قراءة بيانات الناخبين بشكل يضمن عدم التصويت أكثر من مرة، بالإضافة إلى توزيع 700 جهاز قارئ إلكتروني على 350 مكتب توثيق على مستوى أنحاء الجمهورية بمعدل جهازين لكل مكتب حتى يتمكن الموظفون من عمل النماذج بسهولة ودون تعطيل للمواطنين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث