زغدود ينافس بوتفليقة على الرئاسة وبن بيتور يتريث

زغدود ينافس بوتفليقة على الرئاسة وبن بيتور يتريث
المصدر: الجزائر- (خاص) من واسيني سواريت وسهيل الخالدي

أودع رئيس حزب التجمع الجزائري، على زغدود، الأحد ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية، لدى المجلس الدستوري، فيما من المتوقع أن يحسم أحمد بن بيتور الإثنين مسألة ترشحه.

وعبر، زغدود، المستشار السابق للرئيس الراحل هواري بومدين، أن كفاءته تسمح له بتولي منصب رئاسة الجزائر في حالة توفر عاملي النزاهة والشفافية.

ودعا إلى فتح أبواب الديمقراطية بمعناها الحقيقي في وجه الشعب الجزائري، خاصة أمام الفئة الشابة، التي تتطلع إلى غد أفضل.

وكان علي زغدود صرح في وقت سابق بأن الشعب، ومشاركته كفيلة بالقضاء على التزوير، حيث أن التلاعب في الانتخابات السابقة، جاءت في أعقاب عزوف الجزائريين عن المراقبة أو التصويت.

في ذات السياق، يعتبر بن بيتور، في حال ترشحه، ثاني أقوى المرشحين بعد علي ابن فليس، وكلاهما من رؤساء الحكومات في العهدات السابقة لبوتفليقة.

ويعتبر بن بيتور من خبراء البنك الدولي، ويحظى بتأييده، حيث كان قد اختلف مع الرئيس بوتفليقة على خلفية رفض الأخير إعادة هيكلة البنوك.

ويتمتع بن بيتور بثقافة واسعة، وينحدر من ولاية غرداية الجنوبية، التي تشهد صراعات بين الأباضيين، والسنة. لكنه ليس أباضي المذهب، ما يعني حصوله على تأييد ولايات الجنوب النفطية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث