موريتانا: حركة “أزواد” ترفض حوار “بامكو”

موريتانا: حركة “أزواد” ترفض حوار “بامكو”
المصدر: نواكشوط- (خاص) من محمد سالم الخليفة

أعلنت الحركة الوطنية لتحرير “أزاد” رفضها للخلاصات، التي انتهى إليها الحوار الدائر في العاصمة المالية، بامكو، برعاية وفد من مجلس الأمن الدولي، بين الحكومة والحركات الانفصالية بالإقليم.

ونقلت وسائل إعلام موريتانية عن قيادي بالحركة الوطنية، فضل عدم ذكر اسمه، قوله:”إن حركته ترفض المقترحات، التي قدمت أخيرا لتجميع المقاتلين في أماكن محددة. كما ترفض بشكل قاطع الآليات والبرنامج، الذي اعتمد لذلك”.

وأضاف:”لا شيء يلزمنا بما تمخضت عنه جلسات باماكو، وأوصلنا وجهة نظرنا للأطراف الإقليمية والدولية الحاضرة للقاء”.

وكان الأمين العام للحركة الوطنية لتحرير “أزواد”، بلال آغ شريف، قام بزيارة خاطفة إلى نواكشوط، استمرت أقل من 24 ساعة، بهدف إطلاع الحكومة الموريتانية، والأطراف الإقليمية على آخر المستجدات في القضية الأزوادية.

يذكر أن الحركة الوطنية، هي واحدة من ثلاث حركات حملت السلاح ضد الحكومة المالية. وطالبت باستقلال إقليم “ازواد” الواقع في أقصى الشمال المالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث