القوات المسلحة المصرية تحذر من الاحتيال باسم السيسي

القوات المسلحة المصرية تحذر من الاحتيال باسم  السيسي
المصدر: القاهرة- (خاص) من رشا حمدي

دعا العقيد أركان حرب أحمد محمد علي المتحدث باسم القوات المسلحة المصريين إلى الإبلاغ الفوري عن أي شخص يحاول جمع تبرعات أو الحصول على أموال لصالح الحملة الانتخابية للمشير عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، أو المتاجرة باسم القوات المسلحة وقياداتها.

ونفى المتحدث العسكري تدشين أية حملة انتخابية رسمية حتى الآن باسم المشير عبد الفتاح السيسي، مشيرا إلى أن السيسي مازال يؤدي دوره كقائد عام للقوات المسلحة، وسيعلن بنفسه قراره فيما يتعلق بالانتخابات الرئاسية المقبلة، في التوقيت المناسب.

وأكد المتحدث العسكري في بيان على صفحته على موقع فيس بوك الثلاثاء أن القوات المسلحة لا تشرف على أية مؤتمرات لها سمة سياسية بعدما قامت جهة مجهولة تسمى “مؤسسة بكره العلمية لتنظيم المؤتمرات” بالاتصال برجال أعمال وشركات خاصة وبعض الشخصيات العامة، ودعوتهم لحضور فعاليات مؤتمر كبير تحت اسم “التاريخ الوطني للمؤسسة العسكرية المصرية والانتخابات الرئاسية: رجال ومواقف وتضحيات وبطولات”، مقابل رسم حضور (1200 جنيه للفرد الواحد) يوم 12 آذار / مارس المقبل في أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.

وأضاف أن الجهة المذكورة ذكرت أن مقرر المؤتمر يدعى رشاد أحمد وأنه ينتمي إلى المؤسسة العسكرية ويحمل رتبة لواء أركان حرب، ويعاونه شخص آخر يدعى أسامه عبد الخالق، يحمل نفس الرتبة، مؤكدا أن هذه القيادات العسكرية المزعومة لا علاقة لها بالمؤسسة العسكرية ولا وجود لها على الإطلاق سواء في الخدمة أو بالمعاش، وذلك بعد إجراء التحريات اللازمة والبحث في الأمر.

وأشار المتحدث العسكري إلى أنه تم ضبط مجموعة من منظمي المؤتمر المذكور وتم توجيه اتهامات بالنصب والتزوير إليهم.

وحذر المتحدث العسكري من الأشخاص الذين يحاولون استغلال اسم المؤسسة العسكرية ورموزها، في تحقيق مكاسب شخصية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث