وساطة سياسية لتشكيل تحالف بين صباحي وخالد علي

وساطة سياسية لتشكيل تحالف بين صباحي وخالد علي
المصدر: القاهرة- (خاص) من أحمد عدلي

كشف رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي الدكتور عبدالغفار شكر، أنه يحضّر للقاء يجمع بين المرشحين المحتملين لرئاسة الجمهورية، مؤسس التيار الشعبي حمدين صباحي والمحامي الحقوقي خالد على.

وقال شكر في تصريحات خاصة إلى الـ”إرم” :” من المقرر أن يعقد اللقاء الخميس المقبل، لمناقشة المشهد السياسي الحالي ووضع رؤية مشتركة لمستقبل مصر قبل مرحلة الانتخابات الرئاسية”.

وأوضح شكر أنه أجرى سلسلة من المناقشات جمعت سياسيين حزبيين ومستقلين ومنسقي حملتي المرشحين، حيث دار حوار حول مستقبل الطرفين واعتزامهما الترشح لرئاسة الجمهورية، مشيرا إلى أنه اتفق مع الفريقين على إجراء مقابلة تجمعهما للتنسيق بينهما ومناقشة الأحداث الأخيرة، وتحديدا في ملف رئاسة الجمهورية، دون ان يتطرق حديث أحدهما إلى التنازل للطرف الآخر.

وفى السياق ذاته، أكد أحد الأطراف المُطلعة على جلسات الحوار الناشر المصري محمد هاشم أن هناك اتجاها لحل الأمور بين صباحي وخالد ودّيّا، حيث تشهد الأيام المقبلة اتفاقا بين الحملتين، مضيفا أن كلا الطرفين يتفهمان الأمر جيدا وضرورة الوصول لقرار نهائي قبل ترشح أحدهما للرئاسة بشكل رسمي.

وأضاف قائلا: “نعلم أن صباحي ضُغط عليه من قبل انصاره حتى يُعلن ترشحه لرئاسة الجمهورية، ولكنه توصل لصيغة مشتركة بين الطرفين حتى يتفقا على فريق رئاسي، مرجحا أن تسفر المشاورات عن تنازل خالد علي- المرشح السابق لرئاسة الجمهورية- لصالح مؤسس التيار الشعبي صباحي.

من جانبه، قال المنسق العام لحملة خالد علي, عادل الوسيلي، أن الحملة تشارك في حوارات مختلفة مع جهات سياسية متعددة بشأن الخريطة السياسية في مصر الآن، مؤكدا ان الحملة ليس لديها مشكلة من ناحية مبدأ اللقاء مع حمدين صباحي مؤكدا أن مشاركة خالد علي في أي حوارات ليس معناها قبوله بالتنازل لمصلحة أي شخصية أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث