المدني لـ”إرم”: عدالة القضية الفلسطينية أكبر من الحملات الدعائية

المدني لـ”إرم”: عدالة القضية الفلسطينية أكبر من الحملات الدعائية
المصدر: رام الله – (خاص) من أحمد ملحم

تعقيبا على ما أوردته الاذاعة الاسرائيلية العامة أن السلطة الفلسطينية تستعد لاطلاق حملة دعائية لتحسين صورتها في المجتمع الإسرائيلي، قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد المدني “إن السلطة والقيادة الفلسطينية لا تقوم بعمل حملات دعائية”.

وقال المدني المكلف بملف تطوير العلاقات مع المجتمع الاسرائيلي لـ”ارم”، “إنه لم ولن يتم تكليف شركات لتقوم بتلك الحملات الدعائية لتحسين صورة السلطة أمام المجتمع الاسرائيلي”، حسب ما زعمته الاذاعة الاسرائيلية، مؤكدا “ان عدالة القضية الفلسطينية أكبر من ذلك”.

وقال المدني إن القيادة الفلسطينية لا تقوم بتنظيم حفلات أو مهرجانات دعائية، ولم يتم رصد مبالغ مالية كبيرة أو صغيرة لهذا الأمر، مؤكدا أن ما نقوم به هو الحوار السياسي الهادف إلى تعزيز عملية السلام.

وزعمت إذاعة الاحتلال أن السلطة ستتعاقد مع شركات دعائية إسرائيلية لإنجاح هذه الحملة، التي تقدر تكلفتها بملايين الدولارات، وستعرض هذه الحملة صوراً للحفلات الراقصة والمقاهي والمطاعم الفاخرة في الضفة الغربية.

وأشارت الإذاعة إلى أن السلطة الفلسطينية ستنشر ضمن حملتها الدعائية أشرطة فيديو تظهر عارضات أزياء إسرائيليات مشهورات وهن يرقصن في النوادي الليلية في الضفة الغربية، بالإضافة إلى تنظيم زيارات لشخصيات سياسية إسرائيلية إلى مدينة رام الله للإلتقاء مع رئيس السلطة محمود عباس.

كما سيتم استضافة هذه الشخصيات الإسرائيلية بحسب الإذاعة في المطاعم الفاخرة في مدينة رام الله، وتنظيم زيارة لهم لمدينة الروابي شمالي رام الله، والتي تعد المدينة الفلسطينية الحضرية النموذجية الأولى، حسب زعم الاذاعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث