صافي: سلّمنا وثيقة لتشكيل هيئة انتقالية خالية من الأسد

صافي: سلّمنا وثيقة لتشكيل هيئة انتقالية خالية من الأسد
المصدر: دمشق- (خاص)

سلّم الوفد المفاوض للائتلاف الوطني السوري وفد نظام الأسد، الثلاثاء، وثيقة تتضمن النقاط التفصيلية التي تعكس آليات تشكيل هيئة حكم انتقالية خالية من الأسد وتقود سوريا لنظام مبنيّ على الديمقراطية والتعددية السياسية؛ حسبما أفاد الناطق الرسمي للائتلاف الوطني السوري لؤي صافي، في بيان حصلت “إرم” على نسخة منه.

وانتقد صافي إصرار الطرف المقابل على بقاء الأسد في رأس السلطة قائلا: “إن إصرار وفد الأسد على وضع شخص فوق الوطن، أمر يخلو من الوطنية”، مردفاً: ” إنه في غاية الغرابة تقديم المصالح الشخصية على حساب دماء السوريين، والمراوغة التي يقوم بها الوفد المفاوض للتهرب من الانتقال بسوريا من الحكم الفردي إلى حكم الشعب لنفسه، يدلّ على عدم جدية النظام للوصول إلى حلّ سياسي”.

ووصف صافي سلوك الوفد بأنه أشبه بـ” المفلس السياسي الذي يبحث عن أعذار للتهرب من التزامه بالبنود الأساسية لبيان جنيف1″.

وقال: ” على ما يبدو أن نظام الأسد لا يريد محاربة الإرهاب، الذي يعتبر أحد أهم الدعائم التي يرتكز حكمه العسكري عليها، خاصة بعد افتضاح علاقته مع تنظيم “داعش” التي أشرف النظام على صناعتها في أقبيته الأمنية، والتي يسعى الجيش السوري الحر إلى استئصالها من كافة المناطق السورية”.

واستغرب صافي من تصريحات نائب وزير خارجية نظام الأسد التي نفى خلالها في مؤتمره الصحفي الثلاثاء، أي وجود لميليشيا حزب الله داخل سوريا، ومن ثم لم يعتبر طلب وفده في إخلاء الجماعات المسلحة من البلد شاملاً لميليشيا حزب الله ولواء “أبو الفضل العباس”، حيث قال: “إن إنكار النظام مثل هذه الحقيقة التي اعترف بها حزب الله ذاته في خطاباته، عندما صرّح بامتهانه قتل الأحياء من السوريين من أجل حماية الأموات”.

وأكد الناطق الرسمي للائتلاف في ختام تصريحه سعي نظام الأسد من خلال المفاوضات إلى “تهجير أهالي حمص المحاصرة بحجة إنقاذهم من فزاعة الإرهاب التي يستخدمها الأسد في كل مكان، بدلاً من الموافقة على إدخال المساعدات الطبية والغذائية إليهم، وأردف: “إلا أن الائتلاف رفض إخراج المدنيين، واعتبره سعياً مخالفاً لحقوق الإنسان يهدف النظام من خلاله إلى تغيير ديمغرافيا المنطقة بغية تحقيق أهداف سياسية وعسكرية؛ لتوطيد حكمه على حساب أمن الشعب السوري”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث