سفير لبنان بطهران لـ”ارم”: ولادة الحكومة يحسن الأمن

سفير لبنان بطهران لـ”ارم”: ولادة الحكومة يحسن الأمن
المصدر: إرم – (خاص) من أحمد الساعدي

قال السفير اللبناني لدى طهران فادي حاج علي أن جماعات “تكفيرية” تسعى لإخراج بعض المناطق عن سيطرة الجيش والدولة اللبنانية، مؤكداً أن تشكيل الحكومة سيؤثر على تحسين الوضع الأمني في بلاده.

وأضاف السفير اللبناني في حديثه لـ”شبكة إرم الإخبارية” أن وقوع هذه التفجيرات الإرهابية المتعاقبة في البلاد يبعث على الأسى في بلد خرج سابقاً من الحرب الأهلية التي سفكت الكثير من الدماء، واصفاً إجراءات السلطات اللبنانية ضد الجماعات التفكيرية بـ”الرائعة والمهمة” لتحصين البلاد من إخراج بعض المناطق عن سيطرة الجيش.

وبشأن المباحثات الجارية لحسم تشكيل الحكومة اللبنانية، توقع السفير فادي حاج علي تشكيل حكومة بلاده خلال الأيام القليلة المقبلة، لافتاً إلى أن تشكيل الحكومة سيجري وفق التوافقات السياسية وسيؤثر على تحسين الوضع الأمني الذي يتعرض لاختراقات بين الحين والآخر.

وفيما يتعلق بمؤتمر جنيف 2 المتعلق بالأزمة السورية، شدد سفير لبنان لدى طهران على ضرورة بذل الجهود الحثيثة لحل هذه الأزمة التي أربكت المنطقة بحسب قوله، مطالباً الدول الفاعلة بمؤتمر جنيف بضرورة العمل على تحييد لبنان عن الوضع السوري.

وفي وقت سابق، وتعرضت منطقة حارة حريك في الضاحية الجنوبية التي تعد معقلا لحزب الله الشيعي حليف دمشق الثلاثاء لتفجير بسيارة مفخخة أدى إلى مقتل أربعة أشخاص على الأقل، بحسب حصيلة للصليب الأحمر اللبناني. ورجحت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية أن يكون التفجير انتحاريا.

وتبنت جبهة النصرة في لبنان تفجير السيارة المفخخة في الضاحية الجنوبية لبيروت، قائلة انه كان هجوما انتحاريا، ويأتي ردا على مقتل ثمانية أشخاص الأسبوع الماضي في قصف مصدره الأراضي السورية طال بلدة ذات غالبية سنية في شرق لبنان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث