فيديو.. “تمرد” لوزير الداخلية: تسريب المكالمات أسلوب “حقير”

المصدر: القاهرة - (خاص) من شوقي عصام

قال المتحدث الرسمي باسم حركة “تمرد” إن الحركة تحدثت مع وزير الداخلية المصري عن التسريبات الخاصة بمكالمات نشطاء سياسيين عن طريق الإعلامي “عبد الرحيم علي” وأكدت الحركة أن استخدام هذه المكالمات بهذا الشكل أسلوب “حقير” وأن الدستور الجديد يدين ذلك ويعرّض من قاموا بهذه التسريبات للسجن، في الوقت الذي شدد فيه وفد الحركة على ضرورة محاكمة القضاء لأي شخص يعمل لصالح أطراف خارجية مقابل تمويل مادي، كما وضح في هذه المكالمات.

وكان وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم اجتمع، الاثنين، بعدد كبير من قيادات حركة “تمرد” في ديوان وزارة الداخلية، لحل أزمة الانقسام الداخلي حول المشاركة في الذكرى الثالثة لثورة “25 يناير” من عدمها، حيث شهدت الحركة خلافات حول المشاركة الرمزية في هذا اليوم، أو عدم النزول إلى الشارع، حتى لا تستغل جماعة “الإخوان المسلمين” هذه التجمعات في إنجاح مخططها لإثارة الشغب والعنف.

وفي هذا السياق، أكد المتحدث الرسمي باسم حركة “تمرد” حسن شاهين، أن أعضاء الحركة وجهوا انتقادات لاذعة للوزير بسبب الاعتقالات العشوائية التي تشنها الوزارة على بعض السياسيين، وطالبت بأن يكون هناك مجهودات لأجهزة البحث الجنائي والأمن العام والوطني، في جمع التحريات والإثباتات التي تدين أي شخص، ليتم وضعه تحت يد القانون بشكل مباشر عن طريق القضاء.

ونفى شاهين، في تصريحات خاصة لـ “إرم” ما تردد عن وجود انقسامات داخل “تمرد” بخصوص التعامل مع ذكرى ثورة “25 يناير” مؤكداً أنها ثورة شعبية كسرت حاجز الخوف، ودفعت المصريين لإسقاط القمع والفاشية في نظام “مبارك”. مضيفاً أن هذه الذكرى تأتي لتحتفل جموع الشعب المصري بإنجازات الثورتين، والتي كان آخرها إقرار دستور شعبي يترجم التركيبة المصرية، ويفتح الطريق للدولة الديمقراطية الحديثة.

وفي السياق نفسه، قالت وزارة الداخلية، في بيان لها، إن اجتماع “إبراهيم” مع “تمرد” يأتي في إطار سياسة الوزارة الهادفة في أحد محاورها إلى دعم أطر التواصل المجتمعي مع جميع فئات وشرائح المجتمع، وبصفة خاصة الحركات الشبابية والقوى الثورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث