مصر تدفع بشخصيات عامة إلى الغرب لمواجهة الإخوان

مصر تدفع بشخصيات عامة إلى الغرب لمواجهة الإخوان
المصدر: القاهرة - (خاص) من شوقي عصام

تعمل القاهرة في الفترة الحالية على الدفع بمجموعة من السياسيين والشخصيات العامة التي تتمتع بعلاقات مع دوائر صنع القرار في الولايات المتحدة وأوروبا، لدعم السياسة المصرية لاسيما مع تزامن موعد الاستفتاء على الدستور، واستكمال خارطة الطريق عبر الاستحقاقات الرئاسية والبرلمانية في الفترة المقبلة.

ويأتي الدفع بهذه الشخصيات، بشكل غير رسمي، بالتنسيق بين وزارة الخارجية وسفاراتها في الخارج لتسهيل المهمة غير المعلنة لتلك الشخصيات، في ظل ما يقوم به التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين، بالترويج إلى أن مصر تشهد أعمال قمع ضد الشعب الرافض لما أسموه “الانقلاب العسكري” خلال اجتماعاتهم مع شخصيات مهمة في دوائر صنع القرار الأمريكية، فضلاً عن الحملات الإعلامية التي يقوم بها الإخوان عبر عناصرهم في الخارج ضد الاستفتاء.

أهم الشخصيات التي تقوم بمواجهة عمل التنظيم الدولي في الخارج، رجل المخابرات السابق اللواء سامح سيف اليزل، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، منى مكرم عبيد، رجل الأعمال نجيب ساويرس، ووزير الخارجية الأسبق محمد العرابي، الناشط الحقوقي نجاد البرعي، الفنان حسين فهمي، الحقوقي محمد عبد النعيم، وذلك في زيارات إلى الولايات المتحدة وألمانيا وبلجيكا وفرنسا وإنجلترا وسويسرا والنمسا، وهي أكثر الدول التي تشهد نشاطاً للتنظيم الدولي للجماعة.

وفي هذا السياق، صرح رئيس المنظمة المتحدة الوطنية لحقوق الإنسان محمد عبد النعيم، أن المنظمة اختتمت جولتها الأوروبية لدعم الدستور المصري 2013 بـ “بلجيكا” خامس دولة أوروبية يتم زيارتها لهذا الغرض، والتقت المنظمة مع مؤسسة “ديل كارنيجي” للسلام وحقوق الإنسان في العاصمة بروكسل، وذلك لدعم الدستور المصري والتصويت الدولي من مؤسسات ومنظمات حقوق الإنسان، ومطابقة مواده للمعايير الدولية لحقوق الإنسان.

وأضاف “نعيم”: إننا أرسلنا مواد الدستور المصري الجديد 2013 قبل ذهابنا إلى بروكسل، بهدف عرضه على اللجان القانونية المتخصصة بالمؤسسة، وعلى أثر ذلك التقينا مدراء “ديل كارنيجي” وتمت مناقشة المواد على مدى يومين متتاليين، وقد خرجنا اليوم بالموافقة على قرار اللجنة القانونية للمؤسسة بأن الدستور يضاهي أفضل دساتير العالم، وعلى المصريين التصويت عليه لإقراره”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث