صور.. اعتصام في الأردن يطالب بإطلاق سراح قاتل “الإسرائيليات”

صور.. اعتصام في الأردن يطالب بإطلاق سراح قاتل “الإسرائيليات”
المصدر: عمان- (خاص) حمزة العكايلة

نفذ أهالي الجندي الأردني أحمد الدقاسمة اعتصاماً أمام مجلس النواب الأردني الأربعاء، للمطالبة بإطلاق سراحه بعد أن أنهى مدة محكوميته كاملة، في أعقاب إدانته بقتل سبع سائحات إسرائيليات عام 1997.

وشارك في الاعتصام ناشطون وحراكيون توسطهم نجل الدقامسة نور أحمد الدقامسة الذي أكد بطولية العمل الذي قام به والده وفخره واعتزازه به.

ومنع المشاركون النائب عبد المجيد الأقطش من التحدث في الإعتصام حيث طالبوه بأداء دوره من خلال قبة البرلمان، إلا أن ذلك لاقى انزعاجاً كبيراً من قبل نواب وناشطين، خاصة أن النائب وقبيل الاعتصام بساعة واحدة فقط طالب بالإفراج عن الدقامسة واصفاً إياه بالبطل وذلك في كلمة له تحت القبة بحضور رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور.

وكانت تقارير محلية أوردت أن والدة إحدى الفتيات الإسرائيليات قتلت ضابطا أردنيا قبل نحو ثمانية أشهر انتقاما لمقتل ابنتها على يد الدقامسة وذلك في منطقة ماعين المائية، حيث وجِدت جثته غارقاً.

وحكم على الدقامسة بالسجن المؤبد لإطلاقه النار على سبع سائحات “إسرائيليات” سخرن منه في منطقة الباقورة الحدودية، ووفقا للقانون الأردني فإن الدقامسة أنهى محكوميته ويتوجب الإفراج عنه.

وظلت قضية الدقامسة طيلة سنوات حبسه مثار جدل في الشارع الأردني، حيث فجر وزير العدل الأردني الأسبق حسين مجلي مفاجأة في تصريح غير مسبوق بوصفه للدقامسة بالبطل والمظلوم بوضعه في السجن معتبرا أنه قام بعمل بطولي مشرف.

واعتبرت جماعة الإخوان المسلمين أن ما فعله الدقامسة مبرر لأنه انتقم ممن استهزأوا بالدين الإسلامي وسخروا من صلاته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث