فشل سُنة العراق في الاتفاق بشأن الانتخابات المقبلة

فشل سُنة العراق في الاتفاق بشأن الانتخابات المقبلة
المصدر: بغداد – (خاص) من عدي حاتم

فشلت المباحثات السنية–السنية بالعراق في التوصل لاتفاق لخوض الانتخابات التشريعية المقبلة، بكتلة موحدة بسبب الخلافات بين القيادات فضلا عن خلافات أخرى على تقاسم المناصب الحكومية.

وانهارت المحادثات بين كتلة “متحدون ” التي يتزعمها رئيس البرلمان أسامة النجيفي، و”جبهة الحوار الوطني” التي يتزعمها نائب رئيس الوزراء صالح المطلك بعد أقل من يوم واحد على الأعلان عن التوصل إلى اتفاق أولي بينهما.

و تجري الانتخابات في 30 نيسان/أبريل من العام المقبل.

وقالت مصادر من داخل االكتلتين لـ”إرم” إن ” سبب انهيار المحادثات هو الخلاف القديم بين المطلك وقيادات في متحدون كزعيم صحوة العراق أحمد أبو ريشة، ووزير المالية السابق رافع العيساوي”، مبينة أن “المطلك وافق على الدخول في كتلة متحدون بعد إلحاح أبر أعضاء جبهته مثل النائب حيدر الملا، وعلى أن يكون هو نائب رئيس الكتلة”.

وأكدت المصادر أن “الخلافات على تقاسم المناصب القيادية في الكتلة وتقاسم المناصب الحكومية بعد الانتخابات لاسيما منصب رئيس الجمهورية كان سبب فشل المباحثات”.

وهناك شبه اتفاق بين الشيعة والسنة على أن يكون رئيس العراق المقبل من العرب السنة، لكن هناك خلافات عميقة بين القيادات السنية على تحديد المرشح لهذا المنصب. وبحسب المصادر فإن أبرز المرشحين هم رئيس البرلمان أسامة النجيفي وصالح المطلك، والشيخ أحمد أبو ريشة.

من جانبها، هاجمت “جبهة الحوار الوطني”، بعض عناصرها الذين انشقوا عنها والتحقوا بكتلة النجيفي، واصفة أياهم بـ”الشخصيات اللاهثة وراء الأموال الحرام مع تقلبات الجو السياسي”.

وقالت في بيان حصلت “إرم” على نسخة منه أن ” “الجبهة لن تساوم على مشروعية توجهاتها العراقية التي بدأت في رفض الاحتلال والتقسيم المذهبي والجغرافي مقابل دعم مطالب المحتجين التي كفلها دستور العراق بغض النظر عن مواقفها المتحفظة على الكثير من بنوده”، مؤكدةً “ثبات مواقفها العراقية التي لن تتأثر بردود أفعال شخصيات تغير لونها مع تقلبات الجو السياسي واللهاث وراء اموال السحت الحرام”.

كما نفت الجبهة بشكل قاطع انشقاق النائب عنها حيدر الملا وانضمامه لإتلاف “متحدون” لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة، لكنها أكدت انشقاق النائب عنها فلاح حسن زيدان وانضمامه الى كتلة النجيفي .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث