كوريا الشمالية: اشتباه باستئناف تشغيل مفاعل نووي

كوريا الشمالية: اشتباه باستئناف تشغيل مفاعل نووي

فينا- قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو الخميس إن نشاطا لوحظ عند موقع نووي في كوريا الشمالية ربما يشير إلى مسعى لاستئناف تشغيل مفاعل.

وأعلنت كوريا الشمالية في نيسان / ابريل أنها سوف تستأنف تشغيل مفاعل الأبحاث القديم في مجمع يونغبيون النووي الذي يقول خبراء إنه قادر على إنتاج بلوتونيوم يمكن استخدامه في صنع قنابل، فيما تقول بيونغ يانغ إنها تسعى لامتلاك قدرة ردع.

وقال امانو إن وكالة الطاقة الذرية تواصل مراقبة التطورات في يونغبيون وبصفة أساسية من خلال صور الأقمار الصناعية.

وأضاف بأنه لا يمكن التحديد بشكل قاطع إن كان تم استئناف تشغيل المفاعل.

ومفاعل يونغبيون خارج الخدمة من الناحية الفنية منذ سنوات، حيث دمرت كوريا الشمالية برج التبريد به في عام 2008 في خطوة لبناء الثقة في محادثات مع كوريا الجنوبية والصين والولايات المتحدة واليابان وروسيا.

وعندما قالت كوريا الشمالية إنها تعتزم استئناف تشغيل المفاعل قال خبراء نوويون إنها قد تحتاج إلى نصف عام لإصلاحه وتشغيله إن لم يكن لحق به ضرر بالغ نتيجة للإهمال.

وفي أيلول / سبتمبر قال معهد أبحاث أمريكي ومسؤول أميركي إن صور الأقمار الصناعية توحي بأن كوريا الشمالية استأنفت تشغيل المنشأة.

وقال المعهد الأميركي الكوري في كلية جونز هوبكنز للدراسات الدولية المتقدمة إن صورة التقطت بالأقمار الصناعية في 31 آب / أغسطس أظهرت بخارا أبيض يتصاعد من مبنى قرب القاعة التي تحوي توربينات البخار ومولدات الكهرباء بالمفاعل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث