الوكالة السورية للأنباء: الجيش يحكم سيطرته على بلدة قارة

الوكالة السورية للأنباء: الجيش يحكم سيطرته على بلدة قارة

بيروت- قالت وسائل إعلام رسمية الثلاثاء، إن الجيش السوري طرد مقاتلي المعارضة من بلدة قارة الجنوبية،وعزز قبضته على طريق سريع يربط دمشق بمعاقل للحكومة على طول الساحل.

وكانت قوات الرئيس السوري بشار الأسد، بدأت هجوما الجمعة للسيطرة على البلدة الواقعة على بعد 80 كيلومترا شمالي دمشق عند جبال القلمون.

وتحرص دمشق على تأمين الطريق السريع ; لأنها تعتزم استخدامه في إخراج المواد الكيماوية بموجب برنامج تدعمه الولايات المتحدة وروسيا للتخلص من ترسانة الأسلحة الكيماوية السورية.

ولم يرد تعليق فوري من مقاتلي المعارضة، الذين يستخدمون المنطقة المحيطة بقارة للعبور من لبنان، لكن قناة الميادين الإخبارية بثت لقطات لصحفي يتجول في شوارع قارة الخالية برفقة جنود سوريين.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) عن مصدر عسكري قوله:” إن وحدات من الجيش، تمكنت من القضاء على آخر تجمعات إرهابية في البلدة، ودمرت أدوات إجرامها.”

وتصف الحكومة السورية مقاتلي المعارضة دائما بأنهم إرهابيون.

وتأتي السيطرة على قارة، بعد تقدم الجيش حول مدينة حلب في شمال سوريا وفي بلدات حول دمشق، مع هزائم أخرى لمقاتلي المعارضة في الحرب الأهلية التي خلفت أكثر من 100 ألف قتيل وفقا لتقديرات الأمم المتحدة.

وقال ادريان ادواردز المتحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة للصحفيين في جنيف إن ما يقدر بنحو ستة آلاف شخص فروا من قارة إلى لبنان.

وأضاف “أبلغنا اللاجئون بأنهم قضوا أياما يعيشون في ملاجئ تحت الأرض قبل أن يقرروا الفرار.. وقالت لنا أسرة من عشرة أفراد إنهم تكدسوا في سيارة واحدة السبت ليتمكنوا من الفرار.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث